أكد الإيطالي ماوريتسيو أريفابيني، مدير فريق فيراري، تمسّكه بهدفه في الموسم الحالي لسباقات سيارات الفورمولا 1.

وقال أريفابيني للصحافيين: "قلت إننا نريد الفوز بثلاثة سباقات وما زلت عند كلمتي، نريد الفوز بثلاثة سباقات"، مشيراً إلى انه لا يزال يشعر بإمكانية حدوث ذلك.
وكانت حلبة "ريد بُل" في جائزة النمسا الكبرى الأخير شاهداً على ثاني سباق على التوالي لا يصعد فيه أي من سائقَي فيراري، الألماني سيباستيان فيتيل والفنلندي كيمي رايكونن، لمنصة التتويج إضافة لسابع انتصار لمرسيدس هذا الموسم بثنائية عبر الألماني نيكو روزبرغ والبريطاني لويس هاميلتون.

وقال أريفابيني قبل الجولة الأولى التي أقيمت في أوستراليا انه سيكون سعيداً إذا ما فاز فيراري بثلاثة سباقات وبدت عبارته قريبة من التحقق عقب فوز فيتيل بجائزة ماليزيا.
وصعد فيتيل، بطل العالم أربع مرات، لمنصة التتويج خمس مرات في أول ستة سباقات له مع فيراري، وكان يجب أن يصعد لمنصة التتويج ثانية في كندا والنمسا لو لم تقف الظروف ضده.
ففي مونتريال كان لزاماً على السائق الألماني أن يقاتل من المركز 18 لينهي السباق في المركز الخامس عقب عقوبة وقعت عليه عند الانطلاق ومشكلات في التجارب التأهيلية، قبل أن يُحرم فيتيل المركز الثالث في سباق النمسا بسبب تأخره لعدة ثوان إضافية في حارة الصيانة بسبب خطأ في تغيير إطار السيارة.
وقال أريفابيني: "لا نبتعد كثيراً (إلى الوراء)، يجب أن أقول إن سيباستيان قدّم سباقاً جيداً جدا، مرسيدس لا يزال قوياً، أضعنا من بين أيدينا فرصة الصعود لمنصة التتويج مرة أخرى بسبب خطأ ساذج". وأضاف: "نحتاج إلى معالجة هذه النوعية من الأخطاء في أسرع وقت ممكن. الأمر لم يعد مقبولاً بالنسبة إلي".