يبدأ السائق اللبناني اليكس ديميرجيان مشواره في بطولة سباقات سيارات «بلانبان» (Blancpain) لفئة «جي تي 3»، في نهاية الاسبوع الحالي، عندما يخوض المرحلة الاولى على حلبة مونزا الايطالية الشهيرة في نهاية الاسبوع الحالي.


ومما لا شك فيه ان ديميرجيان وفريقه «AF Corse» التابع للمصنّع الايطالي الشهير فيراري، والذي يرأسه الرجل المعروف في عالم الرياضة الميكانيكية أماتو فيراري، سيكونان امام تحدٍّ كبير بهدف تحقيق نتيجة طيّبة في مستهل البطولة، حيث يملكان حظوظاً كبيرة لانهاء السباق في المراكز الاولى، وخصوصاً بعد التجارب الناجحة التي خاضها السائق اللبناني على الحلبة عينها الشهر الماضي.
الا انه في موازاة التحدي القوي على الحلبة بوجود 12 مصنعاً هم الافضل في العالم، يحمل ديميرجيان تحديه الخاص على متن السيارة الحمراء التي زيّنها بشعار «لبنان ينادي» (Lebanon is Calling).
الرئيس التنفيذي لشركة "دمكو"، الذي سيتناوب على قيادة السيارة مع البريطانية آبي إيتون، والايطالي دافيدي ريتزو، يطمح من خلال مشاركته في هذه البطولة القوية الى مواصلة المبادرات التي سبق له ولشركته اطلاقها إلى الإرتقاء بصورة لبنان على الصعيد الدولي، وما حملته الاخيرة سوى خطوة لاعادة الوصل مع المغتربين اللبنانيين ببلدهم الأم وتوطيد ارتباطهم بالوطن وتشجيعهم على المساهمة في دفعه نحو الامام.
ويعدّ ديميرجيان احد اسرع السائقين غير المحترفين في بطولة «بلانبان»، وهو كان قد اجرى اختبارات عدة على سيارة فيراري مع فريق «AF Corse»، مسجلاً ازمنة لافتة في التجارب التي سبقت انطلاق الموسم الجديد وتحديداً في مونزا التي ستقصّ شريط افتتاح الموسم على ان تتنقل البطولة بعدها بين حلبات سيلفرستون البريطانية، بول ريكار الفرنسية، سبا فرانكورشان البلجيكية، وبرشلونة الاسبانية. ويشارك فيها مصنعون من العيار الثقيل، اذ اضافة الى فيراري، هناك أستون مارتن، أودي، بنتلي، بي أم دبليو، شفروليه، جاغوار، لامبورغيني، ماكلارين، مرسيدس، نيسان، وبورشه.