سيكون اليوم الأربعاء من الأيام الاستثنائية والنادرة في المسابقات الأوروبية، حيث سيشهد مواجهة في ذهاب نصف نهائي «يوروبا ليغ» بين أياكس أمستردام الهولندي وضيفه ليون الفرنسي الساعة 19,45 بتوقيت بيروت، ومواجهة في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين موناكو الفرنسي وضيفه يوفنتوس الإيطالي الساعة 21,45.


وعادة ما تقام مباريات «يوروبا ليغ» الخميس لئلا تتزامن مع مباريات دوري الأبطال التي تقام الثلاثاء والأربعاء من الأسبوع عينه، إلا أن مواجهة الذهاب ستخاض الأربعاء لأن الخميس عيد وطني في هولندا.
وعلى رغم التوقيت المبكر للمباراة، إلا أن النادي الهولندي أعلن بيع 53 ألف تذكرة، بينها ألف لجماهير ليون، في ملعب «أرينا يوهان كرويف» (أمستردام أرينا سابقاً).
وفي ظل التكتم على مشاركة هداف ليون ألكسندر لاكازيت، الذي تعرض لإصابة بفخذه اليمنى في خلال مواجهة بشيكطاش التركي في إياب ربع النهائي، ورد اسمه ضمن تشكيلة المدرب برونو جينيزيو المنتقلة إلى أمستردام.
وقال جينيزيو: «بالطبع، إنّ وجود أليكس في الفريق يغيّر وجهه الهجومي. يمنح الثقة للآخرين أيضاً».
وضمت التشكيلة المؤلفة من 21 لاعباً لاعب الوسط كورنتان توليسو المصاب في كاحله ضد أنجيه في الدوري المحلي الجمعة، بحسب ما أعلن ليون الذي يعوّل على توليسو وماكسيم غونالون ونبيل فقير وماتيو فالبوينا.
من جهته، لم يخسر أياكس في آخر 12 مباراة أوروبية على أرضه (فاز في 7 بينها آخر ست مباريات، وتعادل في 5)، علماً بأنه الفريق الوحيد من بين المتأهلين إلى نصف النهائي الذي أحرز لقب المسابقة سابقاً.
وفي المباراة الثانية الخميس الساعة 22,05، يحل مانشستر يونايتد الإنكليزي ضيفاً على سلتا فيغو الإسباني، واضعاً نصب عينيه العودة من أرض مضيفه بنتيجة إيجابية تعبّد الطريق أمامه نحو المباراة النهائية لعدم تكرار ما حصل في ربع النهائي عندما احتاج إلى شوطين إضافيين لتخطي عقبة ضيفه أندرلخت البلجيكي على ملعبه «أولد ترافورد» بالفوز 2-1 بعد التعادل ذهاباً 1-1.
ويضع فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو ثقله في المسابقة القارّية لإحراز لقبها وضمان المشاركة في دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل، ذلك أنه يواجه منافسة حامية للتأهل بين المراكز الأربعة الأولى في «البريميير ليغ».