يبدو أن أرسنال الإنكليزي قد ملّ انتظار تأخر النجم الألماني مسعود أوزيل في إعطاء جوابه النهائي بشأن تمديد عقده في صفوفه من عدمه.

وفي هذا الصدد، ذكرت صحيفة «ذا دايلي تيليغراف» الإنكليزية أن «الغانرز» جاهز للاستماع إلى العروض التي ستُقدَّم إلى لاعبه، على عكس زميله التشيلياني أليكسيس سانشيز، الذي لم يمدّد عقده أيضاً، إذ تبدي إدارة النادي اللندني تصميمها على إبقاء الأخير في صفوف الفريق.

وينتهي عقد أوزيل البالغ من العمر 28 عاماً مع «المدفعجية» في صيف 2018، ويبدو أنه يفكر جدياً في الرحيل عن صفوفه، خصوصاً في حال الفشل في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وقد تردد أنه قد يعود إلى بلاده للعب مع بايرن ميونيخ، بينما ربطته تقارير أخرى باللعب مجدداً تحت قيادة مدربه السابق في ريال مدريد الإسباني، البرتغالي جوزيه مورينيو في مانشستر يونايتد، هذه المرة، وهي صفقة في حال إتمامها ستفتح نار الغضب على اللاعب الألماني من جماهير أرسنال، على غرار ما حصل عند انتقال الهولندي روبن فان بيرسي إلى فريق «الشياطين الحمر».
وبالحديث عن اللاعبين الألمان المرجَّح انتقالهم في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، كشفت تقارير صحافية أنَّ أرسنال وليفربول يسعيان إلى الحصول على خدمات الموهوب ليون غوريتسكا، لاعب شالكه الألماني، في ظل غموض مصيره مع ناديه.
وعاد اللاعب الشاب بعد غياب طويل بسبب الإصابة إلى صفوف فريقه في المباراة التي فاز فيها على مضيفه باير ليفركوزن 4-1 في الدوري المحلي يوم الجمعة الماضي.
ويمتد عقد غوريتسكا مع النادي الملكي الأزرق حتى عام 2018، بيد أن الشكوك تحوم حول مستقبله مع الفريق، في الوقت الذي تنامت فيه شائعات رحيله إلى نادٍ آخر.
وتحدثت بعض التقارير أيضاً عن اهتمام عدة أندية إيطالية أيضاً بالتعاقد مع غوريتسكا هذا الصيف، في وقتٍ يسعى فيه كريستيان هيدل، الرئيس التنفيذي لشالكه إلى تمديد عقد اللاعب البالغ من العمر 22 عاماً، إلا أنه لم يبدأ مفاوضات رسمية معه حتى الآن.
وقال غوريتسكا في حديثه لصحيفة «بيلد» الألمانية: «أعتقد أنَّ هيدل أوضح موقفه نسبياً، ولكن لا أستطيع أن أتحدث عما هو أكثر من هذا، لم ندخل في مفاوضات جادة حتى الآن».