مع انتهاء الموسم الكروي في لبنان، دخلت معظم الفرق في فترة راحة قد تمتد لأشهر ستشهد تحضيرات للموسم المقبل. لكن فترة راحة نادي العهد ستكون قصيرة في ظل الاجتماعات المفتوحة تحضيراً للمشاركة في كأس العالم العربي للأندية التي ستقام في مصر في تموز المقبل.


اليوم، سيحصل العهد على حارس ممتاز هو مهدي خليل الذي سيحضر الى مقر الاتحاد للتوقيع على كشوف النادي ويصبح لاعباً في العهد بشكل رسمي.
صفقة قد تكون الأهم للعهد بالحصول على حراس من مستوى خليل، في ظل تقدّم حارسه الأساسي محمد حمود في السن حيث وصل الى 37 عاماً، وقرار حارسه الثاني حسن بيطار اعتزال كرة القدم بعدما ترك لبنان.
ويمكن القول إن صفقة خليل أهم من صفقة محمد حيدر في الموسم الماضي، ونور منصور في الموسم ما قبل الماضي في ظل ندرة الحراس الجيدين في لبنان وحاجة الفريق الى لاعب مميّز في هذا المركز.
وعلى صعيد الفريق، من المفترض أن يحصل اجتماعٌ حاسم الأسبوع المقبل لتحديد موعد انطلاق التمارين والتي من المفترض أن تبدأ في النصف الأول من شهر رمضان. أما بالنسبة إلى اللاعبين الأجانب، فالموضوع في يد المدرب موسى حجيج الذي سيحدد هوية اللاعبين وفق الحاجة إليهم على صعيد المراكز. وكان النادي قد أقفل ملف التونسي يوسف المويهبي والسنغاليين إبنو با وداوودا ديوب مع إمكانية إعادة التعاقد معهما إذا قرر حجيج أنه بحاجة إليهما.
من جهة أخرى، أقام نادي العهد حفل استقبال بمناسبة إحراز الفريق لقب البطولة. وأقيم الحفل في قرية الساحة التراثية بحضور حشد من الشخصيات، تقدمهم وزير الشباب والرياضة محمد فنيش، مع حضور لافت للأندية ورؤسائها.
وكان على رأس المستقبلين رئيس نادي العهد تميم سليمان، والرئيس السابق للنادي النائب السابق أمين شري وأعضاء مجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبون.