هل يوجّه برشلونة الإسباني ضربة لغريمه الأزلي ريال مدريد بضم نجمه السابق الأرجنتيني أنخل دي ماريا لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي؟

صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الإسبانية أشارت الى أن دي ماريا انفصل عن مدير أعماله البرتغالي جورجي منديش وتعاقد مع وكيل أرجنتيني تواصل معه مسؤولو "البرسا" لاستطلاع رأي اللاعب في إمكانية الانضمام إلى مشروع النادي تحت قيادة المدرب الجديد.

وأضافت الصحيفة أن دي ماريا يميل كثيراً للعودة مجدداً إلى أجواء "الليغا" لأسباب رياضية وأسرية، حيث يقضي إجازته السنوية في إسبانيا ويتمتع بعلاقة قوية مع مواطنيه خافيير ماسكيرانو وليونيل ميسي.
وأوضحت الصحيفة أن إدارة النادي الكاتالوني حاولت التعاقد مع دي ماريا عندما كان لاعباً في صفوف مانشستر يونايتد الإنكليزي، لكن كان هناك شرط جزائي وضعه الملكي في الصفقة لإغلاق الباب أمام عودته إلى إسبانيا، وتحديداً إلى غريمه، وهذا ما لا يوجد في عقده الحالي مع النادي الباريسي.
وفي فرنسا، شدد الروسي دميتري ريبولوفليف مالك موناكو على أنه لا يمكن الاحتفاظ بلاعب يرغب في الرحيل عن النادي، ملمحاً الاثنين إلى إمكان التخلي عن المهاجم الشاب كيليان مبابي في حال أراد ذلك.
وقال ريبولوفليف في مقابلة مع صحيفة "ليكيب" الفرنسية لدى سؤاله عن مبابي (18 عاماً) الذي أثار اهتمام أندية عدة: "لا نسير أبداً بعكس الاتجاه ولا نفرض الأمور أبداً. لنترك الموضوع يتطور"، مضيفاً: "السوق تحدد ذلك وهذا يتعلق بمن هو مستعد للاستثمار في هذا اللاعب". وفي إيطاليا، أعلن ميلان عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي توصله إلى اتفاق لضم الأرجنتيني ماتيو موساكيو قادماً من صفوف فياريال الإسباني. وبحسب العديد من التقارير، سيحصل فياريال على 20 مليون يورو بدلاً لانتقال موساكيو (26 عاماً) إلى النادي اللومباردي الذي كان قريباً من ضمه قبل عام.
في المقابل، ذكرت وكالة "كيودو" للأنباء أن كيسوكي هوندا لاعب وسط منتخب اليابان أكد رحيله عن ميلان في نهاية الموسم.
وفي ألمانيا، سيرحل رينيه أدلر حارس منتخب ألمانيا السابق عن هامبورغ في نهاية حزيران المقبل بعدما قرر عدم تمديد تعاقده مع النادي.
إلى ذلك، أعلن ماينتس انفصاله عن مدربه السويسري مارتن شميدت بسبب النتائج المخيّبة للفريق الذي حافظ بعد معاناة هذا الموسم على مكانه في الدرجة الأولى.