فارق بطل العالم السابق للـ “موتو جي بي” الأميركي نيكي هايدن الحياة متأثراً بالإصابات التي تعرض لها بحادث على دراجته الهوائية في إيطاليا الأسبوع الماضي.

وكان هايدن قد انتقل إلى بطولة العالم للسوبر بايك عام 2015، لكنه ظهر في بعض المشاركات في الموسم الماضي للـ "موتو جي بي"، وقد تعرض للصدم عندما كان على دراجة هوائية الأسبوع الماضي قرب ميزانو في إيطاليا.

وتم نقل هايدن إلى مستشفى محلي في حالة صحية حرجة نتيجة إصابته في الرأس، ثم تم نقله إلى العناية الفائقة في مستشفى ماوريزيو بوفاليني في تشيزينا.
ولد هايدن في مدينة أوينسبورو التابعة لمقاطعة دافييس في ولاية كنتاكي الأميركية في 30 تموز عام 1981، وبدأ بركوب الدراجات ضمن الرابطة المركزية للدراجات النارية، وكان ينافس أمام دراجين أكبر منه سناً.
وكان هايدن غالباً ما يبدأ السباق من المركز الأخير، حيث كان يحظى بمساعدة مع أحد أفراد العائلة أو العاملين في الفريق ليمسك له الدراجة، حيث لم تكن قدماه تلمس الأرض.
في سن 17 عاماً، بدأ بالعمل ضمن صفوف فريق هوندا ضمن بطولة السوبر بايك، وكان لا يزال في المدرسة الثانوية. وفي عام 1999 تمكن من الفوز بلقب سلسلة الدراجات النارية الأميركية “سوبر سبورت”، ليصبح بذلك أصغر دراج يفوز باللقب.
وانتقل هايدن إلى بطولة العالم للموتو جي بي عام 2003، وأحرز الفوز في ذلك العام في موتيجي وفيليب آيلاند. وفي 2015 تمكن من إحراز لقب الموتو جي بي، حيث تفوق على فالنتينو روسي في البطولة التي لم تنتهِ إلا في سباق فالنسيا الختامي.
وكان السباق الأخير للأسطورة الأميركي في بطولة "سوبر بايك" على حلبة إيمولا الإيطالية في 14 الشهر الحالي.