حصدت نوادي هوبس والرياضي وأنترانيك ألقاب دورة اللاعبة الراحلة آن ماري عبد الكريم (توفيت بحادثة سقوط مبنى فسوح في 15-1-2012) السنوية السادسة بكرة السلة للإناث التي نظمها نادي هوبس على ملاعبه في بيروت والحازمية ومجمع ميشال المر الرياضي في البوشرية، للفئات العمرية مواليد 1999 – 2000، 2001 – 2002، 2003 – 2004 و2005 – 2006 بمشاركة أكثر من 250 لاعبة من نوادي اينرجي الزوق، التعاضد بيروت، أنترانيك بيروت، الشياح الرياضي، هومنتمن أنطلياس، المتحد طرابلس، الرياضي بيروت، أكاديمية نديم سعيد، مدرسة العائلة المقدسة، الأخوة الحدث وأكاديمية «برو باسكيت بول».


وقد جاءت نتائج المباريات النهائية على النحو الآتي:
- فئة 2005 – 2006: فاز الرياضي على هوبس 45 – 36، ونالت كل من نور لبان (الرياضي) جائزة أفضل لاعبة وأفضل مسجلة، وآيا شعار (الرياضي) أفضل متابعة للكرات، وعلا توربا (هوبس) أفضل موزعة، وسادين عرقجي (الرياضي) أفضل سارقة للكرات.
- فئة 2003 – 2004: فاز هوبس على الرياضي 43 – 39، ونالت كل من قمر منصور (هوبس) جائزة أفضل لاعبة وأفضل موزعة، ويارا بو حرب (إينرجي) أفضل مسجلة، وكاترينا عماد (إينرجي) أفضل متابعة للكرات، وريم طه (هوبس) أفضل سارقة للكرات.
- فئة 2001 – 2002: فاز هوبس على الرياضي 62 – 37، ونالت كل من سارة حطيط (هوبس) جائزة أفضل لاعبة وأفضل سارقة للكرات، وستيفاني أشقر (هوبس) أفضل مسجلة، ومغالي شحود أفضل متابعة للكرات، ولين دكاش (هوبس) أفضل موزعة.
- فئة 1999 – 2000: فاز هوبس على أنترانيك 53 – 48، ونالت كل من ديما شاهين (هوبس) جائزة أفضل لاعبة، وماريان مشموشي (أنترانيك) أفضل مسجلة وأفضل متابعة للكرات، وكرمى شاهين (هوبس) أفضل موزعة، وضيا شاهين (هوبس) أفضل سارقة للكرات.
وتلا المباريات النهائية حفل ختام حضره إلى صاحب الرعاية الدكتور طلال المقدسي ووالد اللاعبة إيلي عبد الكريم ورئيس النادي المنظم جاسم قانصوه، كل من رئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة بيار كاخيا، النائب الثالث للرئيس رامي فواز، أمين السر شربل رزق، رئيس مجلس إدارة مجمع ميشال المر أنطوان شهوان، ومدير المجمع زياد يزبك وحشد من الأهل. وتخللته كلمات للوالد عبد الكريم الذي شكر كل من أسهم في نجاح الدورة، وقانصوه الذي أثنى على التزام اللاعبات، وشكر الأهل والنوادي على جهودهم، وحيا صاحب الرعاية على دعمه، ودعا الاتحاد إلى الالتفات أكثر للفئات العمرية، والمقدسي الذي جدد التزامه الوقوف إلى جانب نادي هوبس في نشاطاته التي تخدم النشء وتعزز المنافسة والروح الرياضية، وكاخيا الذي أعرب عن سعادته وشكر المنظمين وأثنى على الدورة وأكد دعم الاتحاد لها. كذلك جرت مباراة رمزية للاعبي نادي شبيبة الصداقة المقعدين تحت شعار «الرياضة للجميع»، في خطوة من نادي هوبس لدعمهم. ثم وزعت الجوائز والميداليات والكؤوس على اللاعبات، وسلم قانصوه درعاً تقديرية للمقدسي وللاعبة ريم طه التي حلت ثانية في ماراثون السيدات لمواليد 2004، وتسلم بدوره درعاً تقديرية من كابتن فريق المقعدين ناجي يزبك.