عاش الإسباني رافايل نادال المصنف رابعاً يوماً مميزاً عندما أحرز لقب بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب، ثانية البطولات الأربع الكبرى، للمرة العاشرة في مسيرته بعدما ألحق هزيمة قاسية بالسويسري ستانيسلاس فافرينكا الثالث 6-2 و6-3 و6-1.


وبات نادال أول لاعب في التاريخ يفوز بعشرة ألقاب في إحدى دورات "الغراند سلام"، رافعاً رصيده من الألقاب الكبرى إلى 15، بفارق ثلاثة عن حامل الرقم القياسي السويسري روجيه فيديرر.
ولدى السيدات، حققت اللاتفية ييلينا أوستابنكو التي أتمت قبل أيام عامها العشرين، مفاجأة كبرى وأحرزت اللقب بفوزها على الرومانية سيمونا هاليب 4-6 و4-6 و6-3.
وأصبحت أوستابنكو (20 عاماً) المصنفة 47 عالمياً، أول لاعبة غير مصنفة في "رولان غاروس" تحرز اللقب منذ عام 1933، وهي التي لم يسبق لها إحراز أي لقب في مسيرتها، لتعيد التذكير بما حققه البرازيلي غوستاغو كويرتن عام 1997 على ملاعب رولان غاروس. والمفارقة أن كويرتن حقق هذا الإنجاز في يوم ولادة أوستابنكو!