إنفانتينو غير قلق على مونديال 2022


أبدى رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جياني إنفانتينو ثقته "بأن المنطقة ستعود إلى وضع طبيعي" بعد العزلة الدبلوماسية لقطر، حيث من المقرر إقامة نهائيات كأس العالم عام 2022.

وقال إنفانتينو في مقابلة مع صحيفة "لو ماتان ديمانش" السويسرية: "نحن بالفعل نواجه أزمة دبلوماسية. لكنني من ناحية أخرى واثق بأن المنطقة ستعود إلى حالة طبيعية".
وأضاف: "كأس العالم ستقام عام 2022. بعد خمسة أعوام بالتأكيد. إذا كان بإمكان كرة القدم تقديم مساهمة صغيرة في أي شكل من الأشكال، من أجل تحسن للوضع، فإنني لن أتردد بتقديم مساعدتي".
وفي معرض رده عن سؤال عما إذا كان مونديال 2022 في خطر، رد السويسري قائلاً: "لا. في كل الأحوال، أنا لا أخوض عادة في التكهنات ولن أفعل ذلك هذه المرة أيضاً".
وتابع: "الدور الأساسي للفيفا، كما أراه، هو الاهتمام بكرة القدم وعدم التدخل في الجغرافيا السياسية".
وأردف قائلاً: "ومع ذلك، صحيح أن الفيفا يجب أن يظل متنبهاً لما يحدث، وبالتالي فنحن نلاحظ بعناية تطور الوضع. نحن أيضاً على اتصال منتظم مع السلطات العليا في قطر واللجنة المنظمة".

بولت يفوز في "وداع أسطورة"

أنهى أسطورة ألعاب القوى الجامايكي أوساين بولت، الذي سيعتزل في نهاية الموسم الحالي، مشاركاته في بلاده بفوزه في سباق 100 م في لقاء كينسغتون على الملعب الوطني في العاصمة.
وقطع البطل الأولمبي 8 مرات مسافة السباق المفضل لديه بزمن 10,03 ثوان، بعيداً عن رقمه القياسي العالمي (9,59 ث).
وتقدم بولت على مواطنيه جيفوغن ماينزي (10,15 ث) ونايكل ايشميد (10,18 ث).
وحضر نحو 30 ألف متفرج، توشحوا بألوان العلم الجامايكي، هذه الأمسية التي أطلقت عليها تسمية "وداع أسطورة" في أجواء مليئة بالفرح والمشاعر والإثارة.
وعقب نهاية سباق 100 م، قام رمز البلاد بجولة شرفية قبل أن يقبّل خط النهاية.

الإصابة تبعد شارابوفا عن ويمبلدون

أكدت لاعبة كرة المضرب الروسية ماريا شارابوفا العائدة الى الملاعب بعد غياب 15 شهراً بسبب المنشطات، أنها لن تخوض منافسات بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، بسبب إصابة في الساق خلال دورة روما الشهر الماضي وأنها ستعود في 31 تموز للمشاركة في دورة ستانفورد الأميركية.
وأوضحت الروسية الحسناء في بيان لها أن "فحصاً بالأشعة أظهر إصابتي بتمزق عضلي تعرضت له خلال مشاركتي في دورة روما، وللأسف لا أستطيع المشاركة في الدورات المقررة على الملاعب العشبية والتي كانت ضمن برنامجي".