سجّل السويسري روجيه فيديرر عودة سيئة الى ملاعب كرة المضرب عندما تلقّى خسارة مفاجئة أمام الألماني طومي هاس، في الدور الثاني من دورة شتوتغارت الألمانية، المقامة على ملاعب عشبية، وذلك في أول مباراة يخوضها منذ شهر نيسان الماضي.

وحسم هاس (39 عاماً) المواجهة مع المصنف أول في الدورة بنتيجة 2-6 و7-6 و6-4، محقّقاً فوزه الرابع فقط على فيديرر في 17 مواجهة بينهما.

وكان السويسري يخوض مباراته الأولى منذ نهائي دورة ميامي للماسترز حين تغلب على الإسباني رافايل نادال، قبل ان يبتعد استعداداً للدورات التي تقام على ملاعب عشبية، وأبرزها ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، والتي تنطلق في 3 تموز المقبل، لكنه بدا بعيداً عن الاجواء، ليتلقّى خسارته الثانية هذا الموسم الذي توّج فيه بلقبه الخامس في بطولة اوستراليا المفتوحة ايضاً.
وبالتأكيد، يتطلع فيديرر الى إحراز لقب بطولة ويمبلدون للمرة الأولى منذ 2012 والثامنة في مسيرته، لذا كان قد قرر عدم المشاركة في بطولة فرنسا المفتوحة التي أحرز لقبها مرة واحدة عام 2009.
بدوره، علّق هاس على فوزه قائلاً: "من المميّز دائماً اللعب في مواجهة صديق مقرّب مثل روجيه على الملاعب العشبية". وتابع: "أنقذت كرة لحسم المباراة (لصالح فيديرر) في المجموعة الثانية، وتمكنت من اللعب بحرية أكبر بعد ذلك. حتى أنا متفاجئ من نفسي".