تبدو صفقة انتقال النجم المصري محمد صلاح من روما الإيطالي إلى ليفربول الإنكليزي الأكثر حماوة وقرباً من إبصار النور، فقد ذكرت تقارير صحافية أن اللاعب توجه إلى إنكلترا للخضوع للفحص الطبي الروتيني.


وجرى التوصل الى اتفاق نهائي بين الفريقين، وتشير التوقعات الى أن يسجل ليفربول رقماً قياسياً يجتاز ما أنفقه في 2011 عندما تعاقد مع آندي كارول من نيوكاسل يونايتد.
وذكرت صحيفة "ذا تايمز" أن من المنتظر أن يستفيد تشلسي مادياً من صفقة انتقال صلاح إلى ليفربول.
وانضم صلاح إلى روما من تشلسي مقابل 12 مليون جنيه استرليني (15.15 مليون دولار) في 2016 بعد فترة إعارة ناجحة في فيورنتينا الإيطالي، وقالت الصحيفة إن النادي اللندني تفاوض آنذاك للحصول على 10 بالمئة من الربح في أي صفقة مقبلة.
وفي إسبانيا، أكد المدير الرياضي لبرشلونة، روبرت فرنانديز، أن اللاعبين الذين سيتعاقد معهم الفريق في موسم الانتقالات الصيفي "سيكونون مهمين".
وفي مقابلة نشرتها مجلة "برسا"، أقر فرنانديز بأن "الكثير من اللاعبين لا يريدون الانتقال إلى الفريق الكاتالوني لأنهم يعلمون أنهم سيلعبون قليلاً".
وأضاف: "بالطبع سيتم تعزيز الفريق بلاعبين في المراكز التي نحتاج إليها وسيكونون لاعبين مهمين".
من جهة أخرى، أعلن أنطاليا سبور التركي تعاقده مع المهاجم الفرنسي الدولي السابق جيريمي مينيز قادماً من بوردو الفرنسي.
وقال النادي عبر حسابه في "تويتر": "لقد وقّع جيريمي مينيز"، مرفقاً تغريدته بصورة للاعب وإلى جانبه رئيس النادي علي شفق أوزتورك.
وأشارت الصحف التركية إلى أن مينيز (30 عاماً)، الذي خاض 24 مباراة دولية، وقّع عقداً لمدة ثلاث سنوات مع أنطاليا سبور الذي أنهى الموسم الماضي في المركز الخامس.
وعلى صعيد المدربين، قدّم شالكه الألماني مدربه الجديد، دومينيكو تيديسكو (31 عاماً)، الذي تولى منصبه بعد إقالة ماركوس فاينزيرل بعد موسم مخيّب للفريق.
وتم تقديم تيديسكو خلال مؤتمر صحافي عُقد في ملعب "فيلتنز أرينا"، معقل شالكه، بحضور المدير الرياضي للنادي، كريستيان هيدل.