بعد انطلاق تمارينه على ملعبه في المنارة، واصل النجمة عمله على صعيد اللاعبين، فجدد ارتباطه بالسوري عبد الرزاق الحسين الذي كان أحد أبرز لاعبيه في الموسم الماضي.


وأبدى الحسين سعادته للبقاء مع «النبيذي»، رغم ما قيل عن تلقيه عروضاً خارجية، فكتب على صفحته الشخصية على «فايسبوك»: «من يشاهد ويقترب من جمهور النجمة ويشعر بمحبته للنادي يضحِّ بالكثير. أنا أحببت هذا النادي العريق، وأصبح بيتي الثاني، وحب الجمهور لي شرف كبير». وتابع: «أقول للجمهور: انتظروا نادي النجمة في الموسم المقبل، بشرط وقوفكم مع الفريق، ونعد بألّا يقف أحد في وجهنا».
على صعيدٍ آخر، ضم النجمة المهاجم علي علاء الدين الذي قدم إلى صفوفه من نادي الساحل الكويتي.
وكان علاء الدين البالغ من العمر 23 عاماً قد لعب مع الساحل، مُعاراً من العربي الذي انضم إليه عام 2009، حيث حصل على لقب أفضل لاعب ناشئ في الكويت، قبل أن ينتقل منه إلى الساحل عام 2015.