انتهت المفاوضات الماراثونية بين نادي العهد والصفاء الى انضمام المدافع علي السعدي الى صفوف بطل لبنان، العهد، في صفقة حكي عنها الكثير قبل أن تتحقق. كثيرة هي العقبات التي واجهتها، سواء صفاوياً أو عهداوياً، قبل أن يصبح السعدي لاعباً في العهد في واحدة من أكبر صفقات هذا الموسم، علماً بأن تأخّر بت الصفقة وخصوصاً في ظل الحديث عن وجود رأي عهداوي لا يوافق على مجيء السعدي الى العهد فتح شهية أكثر من نادٍ على التعاقد معه من الأنصار الى النجمة الى غيرهما من الأندية.


ويأتي انتقال السعدي بعد وصول زميله في الفريق الحارس مهدي خليل الذي انتقل أيضاً من الصفاء الى العهد.
انتقال السعدي جاء ضمن صفقة تضمنت شقاً مادياً وآخر لاعبين مع إعارة قلب الدفاع جمال خليفة (18 عاماً) لموسمين والاستغناء بشكل نهائي عن المهاجم حسين عواضة لمصلحة الصفاء، بعدما خاض معه الموسم الماضي بالإعارة.
ويشغل عواضة (27 عاماً) مركزي الجناحين وقلب الهجوم، وهو بدأ مسيرته في نادي هدى الرسالة، ثم لعب لفريق النهضة بر الياس، قبل أن ينتقل إلى المبرة موسم 2007 – 2008 ثم إلى السلام صور موسم 2011 – 2012 ثم إلى العهد موسم 2012 – 2013، ودافع عن ألوانه حتى الموسم قبل الماضي، كما مثل منتخب لبنان في أكثر من مناسبة.
وكانت تدريبات الصفاء قد انطلقت الأسبوع الماضي، بإشراف المدير الفني الجديد محمد الدقة، ومساعده المدرب غسان أبو دياب.