يبدو أن نتائج الألماني سيباستيان فيتيل في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1 هذا الموسم وتصدره الترتيب العام دفعت فريقه فيراري إلى الإعلان المبكر حتى قبل تتويجه باللقب الذي ينتظره «الحصان الجامح» منذ سنوات للترحيب باستمراره معه في الموسم المقبل، مشيراً إلى أنه ينتظر فقط موافقة بطل العالم السابق أربع مرات على توقيع العقد الجديد.


وينتهي عقد فيتيل مع فيراري في نهاية الموسم الحالي، لكن سيرجيو ماركيوني رئيس فيراري، أوضح موقف فريقه من هذا الموضوع على هامش سباق جائزة النمسا الكبرى.
وقال ماركيوني للصحافيين: «أوضحت بكل جلاء أنه إذا أراد (فيتيل) الاستمرار معنا فسنجدد العقد. القرار بيده».
وفضلّ فيتيل إرجاء محادثات تجديد العقد حتى يتسنى له التركيز على السباقات، مؤكداً وجود ما يكفي من الوقت لذلك خلال الصيف، وأوضح أن أي جدل بين الطرفين سيكون حول مبلغ ومدة العقد فقط.
وعزز فيتيل موقعه في صدارة ترتيب السائقين بعد احتلاله المركز الثاني في سباق النمسا ليتفوّق بفارق 20 نقطة على أقرب ملاحقيه البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس بعد أول تسعة سباقات من الموسم.
وفاز بسباق النمسا الفنلندي فالتيري بوتاس زميل هاميلتون في مرسيدس بعدما تفوّق بفارق ضئيل بلغ 0.6 ثانية على فيتيل.
ومع اقتراب الموسم المكون من 20 سباقاً من انتصافه في حلبة سيلفرستون الإنكليزية في الأسبوع المقبل فإن فيتيل فاز بثلاثة سباقات حتى الآن.
وعبّر ماركيوني عن سعادته بأداء فريقه قائلاً: «المنافسة كانت متقاربة للغاية، وأصدقاؤنا الألمان يعرفون ذلك، وسنقلّص الفجوة بيننا وبينهم. الآن أنا أكثر سعادة من الماضي. ويعرف سائقا الفريق أننا بدأنا المهمة وعلينا الاستمرار حتى النهاية».
ورغم هيمنة فيتيل على قائمة السائقين، فإن فريق مرسيدس حامل اللقب عزز موقعه في صدارة قائمة الصانعين، متفوقاً بفارق 33 نقطة على فيراري كما يتفوّق الفريق الألماني في عدد الانتصارات هذا الموسم بعد أن فاز في خمسة سباقات مقابل فوز فيراري في ثلاثة فقط.