بات لبطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1 قطعة نقدية خاصة بها، وقد تمّ الكشف عنها على هامش سباق أبو ظبي في حلبة مرسى ياس، والذي سيكون ختام موسم 2016 الذي سيتوّج البطل بين روزبرغ وهاميلتون.


القطعة النقدية الذهبية هي من الذهب الخالص بوزن 5 كلغ، وهي الوحيدة من نوعها في العالم، وقد تمّ تصميمها بلمسات راقية وخاصة بجائزة أبو ظبي الكبرى، وذلك احتفاءً بأكثر السباقات رونقاً في روزنامة الفورمولا 1.
وهذه العملة النقدية التي ستثير بلا شك اهتمام هواة جمع العملة هي حرفة يدوية بقطر قدره 200 ملم وبسماكة 8.8 ملم، وقد تمّ نقش شعار الفورمولا 1 عليها، إضافةً إلى رمز جائزة أبو ظبي الكبرى 2016 باللغتين العربية والإنكليزية.
كما نُقشت على العملة بإتقان صورة لسيارة فورمولا 1، في حين وضع النحات البريطاني ايان رانك ـ برودلي، المشهود له بإنتاج العديد من تصاميم العملة البريطانية، لمسته الملكية على الوجه الآخر للقطعة النقدية بحفر صورة الملكة إليزابيث الثانية عليها، وذلك لإعطائها قيمة قانونية.
وتمّ الكشف عن هذه القطعة الفنية البالغ وزنها خمسة كيلوغرامات، اضافة الى قطع نقدية ذهبية وفضية بوزن 5 أونصات، تعكس تصميم قطعة الخمسة كيلوغرامات.
كما ستكون حلبة مرسى ياس مسرحاً لإطلاق نسخة أخيرة لقطع نقدية بوزن ربع أونصة خاصة بأبو ظبي، تُضاف إلى تشكيلة محدودة منها أصدرتها الفورمولا 1 في بريطانيا وإيطاليا والولايات المتحدة والبرازيل. وسيتم عرض القطع النقدية للمرة الأولى للعموم خلال نهاية الأسبوع الحالي في أبو ظبي.

إنذار أول من هاميلتون لروزبرغ

وجّه البريطاني لويس هاميلتون إنذاراً لزميله في مرسيدس، الألماني نيكو روزبرغ، بتقدمه عليه في جولتي التجارب الحرة في جائزة أبو ظبي الكبرى.
ففي الجولة الأولى، قطع هاميلتون أسرع لفة بزمنٍ بلغ قدره 1,42,869 دقيقة أمام روزبرغ (1,43,243 دقيقة)، فيما جاء سائق "ريد بُل" الهولندي ماكس فيرشتابن ثالثاً.
وفي الجولة الثانية، قطع هاميلتون أسرع لفة بزمنٍ بلغ 1,40,851 دقيقة أمام روزبرغ (1,40,840 دقيقة)، فيما حلّ الألماني سيباستيان فيتيل سائق فيراري ثالثاً.
وتقام التجارب الرسمية للسباق اليوم الساعة 15,00 بتوقيت بيروت، والسباق غداً في التوقيت عينه.