أسفرت قرعة كأس القارات التي سُحبت في مدينة قازان الروسية عن وقوع ألمانيا بطلة العالم والبرتغال بطلة أوروبا في مجموعتين مختلفتين.

وجاءت البرتغال بقيادة نجمها كريستيانو رونالدو في المجموعة الأولى مع روسيا الدولة المضيفة والمكسيك ونيوزيلندا، فيما وقعت ألمانيا في المجموعة الثانية مع تشيلي وأوستراليا وبطل أفريقيا الذي ستُعرف هويته في 5 شباط المقبل في البطولة القارية المقررة في الغابون.

وتقام مباريات كأس القارات، وهي البطولة التي تسبق انطلاق كأس العالم بعام واحد وتستضيفها الدولة التي تحتضن المونديال، في أربع مدن هي موسكو، قازان، سان بطرسبورغ وسوتشي من 17 حزيران إلى 2 تموز المقبلين.
وكانت البرازيل قد توجت بالنسخة الأخيرة بفوزها على إسبانيا 3-0 عام 2013.
وإذا فرض المنطق نفسه، فإن ألمانيا والبرتغال ستتحاشيان مواجهة إحداهما للأخرى في نصف النهائي أيضاً شرط أن يحتل كل منهما المركز نفسه في مجموعته.
ولن تكون مهمة كتيبة المدرب الألماني يواكيم لوف سهلة في مواجهة تشيلي بطلة أميركا الجنوبية في نسختيها الأخيرتين بقيادة مهاجم أرسنال المتألق ألكسيس سانشيز، كذلك فإن أوستراليا تطور مستواها كثيراً في الآونة الأخيرة.
وبغضّ النظر عن هوية المنتخب الأفريقي الذي سيتوج بطلاً لقارته، فلن يكون لقمة سائغة أيضاً.
في المقابل، تبدو البرتغال والمكسيك مرشحتين لخطف بطاقتي المجموعة الأولى فيما يحدو الأمل روسيا الدولة المضيفة إلى تخطي دور المجموعات.
من جهتها، شاركت نيوزيلندا في 3 نسخ من هذه البطولة وفشلت في تخطي الدور الأول فيها جميعاً.