عقدت لجنة الحكام الرئيسية في الاتحاد اللبناني لكرة القدم جلستها الأسبوعية في قاعة ملعب بيروت البلدي، حيث نوقشت حالات الأسبوع العاشر من دوري الدرجة الأولى وجرى تحليلها من قبل الحكمين السابقين محمد منصور ومحمد المولى بعد عودتهما من دورة المحاضرين الآسيويين التي أقيمت في الأردن بإشراف الاتحاد الدولي للعبة.


في الحالات، تبيّن في مباراة النجمة والعهد وجوب إعادة ركلة الجزاء التي نفذها نور منصور بسبب تقدم حارس النجمة أحمد تكتوك قبل تنفيذ الكرة، وبالتالي فإن الحكم المساعد حسن قانصوه لم يبلغ الحكم الرئيسي حسين أبو يحيى بضرورة إعادتها كون مراقبة تحرّك حارس المرمى من واجبات الحكم المساعد لدى تنفيذ ركلة الجزاء.
كما تبيّن وجود ركلة جزاء للنجمة بعد خطأ من حارس العهد محمد حمود على مهاجم النجمة أكرم مغربي، لكن الحكم أبو يحيى لم يحتسبها.
وظهر في لقاء التضامن صور والإخاء الأهلي عاليه أن ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم ماهر العلي على الإخاء صحيحة، كما أن طرد اللاعب إليو أيضاً صحيح لضربه لاعب التضامن صور بلال حاجو، الأمر الذي كان يستوجب بطاقة صفراء. ونوّه منصور الذي راقب الحكام في اللقاء بأداء الطاقم التحكيمي، وخصوصاً العلي الذي كانت معظم قراراته صحيحة.
أما في لقاء الأنصار والنبي شيت، فقد تبيّن وجود ركلة جزاء لمصلحة النبي شيت لم يحتسبها الحكم علي رضا بعد لمسة يد على لاعب الأنصار محمد قرحاني لأنه حرّك يده نحو الكرة.
وفي لقاء الصفاء والاجتماعي، كان أداء الحكم مصطفى سعيفان جيداً، حيث تبيّن عدم وجود ركلة جزاء للاجتماعي من احتكاك حصل بين مدافع الصفاء الكاميروني ستانلي إيشابي ولاعب الاجتماعي كون الأخير وضع يده على كتف ستانلي وسقط معه على الأرض، وبالتالي فإن قرار سعيفان بعدم احتساب ركلة جزاء كان صحيحاً، وجرى التنويه بأدائه في اللقاء.
وفي مباراة الراسينغ والسلام زغرتا، تبيّن أن الهدف الثاني للراسينغ صحيح ولا وجود لتسلل، وبالتالي فإن قرار الحكم المساعد حسين عيسى بمتابعة اللعب واحتساب الهدف كان صائباً.
وفي لقاء شباب الساحل وطرابلس، ظهر أن ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم جميل رمضان لمصلحة طرابلس صحيحة، كما أن الهدف الذي لم يحتسبه الحكم المساعد أحمد السباعي لمصلحة الساحل بداعي وجود تسلل أيضاً كان قراراً صائباً، إضافة الى أن طرد حارس طرابلس نزيه أسعد كان صحيحاً.
وفي مباراة الأنصار والإخاء الأهلي عاليه، المعادة من الأسبوع الثامن، ظهر أن ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم هادي سلامة لمصلحة لاعب الأنصار ربيع عطايا في الدقيقة التاسعة غير صحيحة، في حين أن عدم احتساب هدف للإخاء بداعي التسلل بقرار من الحكم المساعد سليم سراج كان قراراً صحيحاً كون لاعب الإخاء أحمد عطوي كان في موقع تسلل لدى تسجيله الهدف، نظراً إلى وجود لاعب منافس واحد أمامه وليس اثنين كما ينص القانون لتغطية التسلل. كما أن عدم احتساب ركلة جزاء لمصلحة الإخاء الأهلي عاليه بداعي وجود لمسة يد على علي الأتات كان قراراً صحيحاً كون اللمس غير متعمّد والكرة توجّهت نحو يده لا العكس.