أغلق الإسباني فرناندو ألونسو، سائق ماكلارين في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، الباب بوجه مرسيدس الساعي لضمه خلفاً لسائقه المعتزل الألماني نيكو روزبرغ بطل العالم بتأكيده أنه يريد الفوز باللقب العالمي في صفوف فريقه.


وجاء تأكيد ألونسو خلال زيارته مصنع ماكلارين للاطلاع على التحضيرات للموسم الجديد.
وقال ألونسو متوجّهاً للعاملين: "لديّ إيمان بهذا المشروع، أريد أن أصبح بطلاً للعالم مع ماكلارين هوندا. هذا هدفي الوحيد".
على صعيد آخر، أعلنت شركة "بيريللي" للإطارات أن الهولندي ماكس فيرشتابن، سائق "ريد بُل"، هو أكثر من تخطى المنافسين في 2016، محققاً أكبر عدد من مناورات التجاوز في بطولة العالم منذ بدء الإحصاء عام 1983.
وذكرت الشركة، التي تزود فرق البطولة بالإطارات، أن الهولندي البالغ عمره 19 عاماً، والذي أصبح أصغر سائق على الإطلاق يفوز بسباق في جائزة إسبانيا الكبرى، في أيار الماضي، أجرى 78 مناورة تجاوز خلال الموسم المنصرم المؤلف من 21 سباقاً مع فريقي "ريد بُل" و"تورو روسو".
كما كان "ريد بُل"، الذي أنهى الموسم المنصرم وصيفاً لمرسيدس البطل، الفريق الذي قام سائقوه بأكبر مناورات تجاوز برصيد 136 مناورة إجمالاً.
لكن مرسيدس، الذي حسم 19 سباقاً وهيمن على مركز أول المنطلقين في 20 سباقاً، كان أقل فريق يتعرض لمناورات تخطي من منافسين برصيد 7 مرات.
وقام البريطاني لويس هاميلتون، بطل العالم ثلاث مرات بأكبر عدد من مناورات التخطي في سباق واحد برصيد 18 في سباق الصين عندما انطلق من صفوف متأخرة.
كذلك، كان الألماني سيباستيان فيتيل (فيراري) أقل السائقين الذين يسمحون لمنافسيهم بتخطيهم، إذ تجاوزه فيرشتابن مرة واحدة في سباق جائزة البرازيل الكبرى، المرحلة قبل الأخيرة من بطولة العالم.