يمضي السويسري جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، قدماً في اقتراحه زيادة عدد منتخبات بطولة كأس العالم، حيث أكد أمس أن الاتحادات الوطنية تدعم «بشدة» مخططه.

ويرغب إنفانتينو في زيادة عدد المنتخبات المشاركة في النهائيات إلى 48، ويقول إن ذلك يمكن أن يحدث في المدة نفسها التي تستغرقها البطولة الحالية.

وقال إنفانتينو أمام مؤتمر لكرة القدم في دبي: «يجب أن تشمل المسابقة فرقاً أكثر».
واقترح رئيس «الفيفا» سابقاً إقامة البطولة من 48 منتخباً، لكن في وجود دور تمهيدي يشارك فيه 32 منتخباً لتتأهل المنتخبات الـ 16 الفائزة بجانب 16 منتخباً آخر إلى دور مجموعات من 32 منتخباً.
وقال إنفانتينو إن المسابقة بهذه الصورة لن يكون لها تأثير كبير على اللاعبين، إذ إن المنتخب الفائز سيخوض سبع مباريات في 32 يوماً على غرار النظام الحالي للبطولة بمشاركة 32 منتخباً.
وفي الصيغة المقترحة، ستقام 80 مباراة في البطولة بدلاً من 64 في الوقت الحالي.
وعند انتخابه في شباط الماضي، تعهد إنفانتينو بزيادة حجم البطولة من 32 إلى 48 منتخباً.
وأبلغ فيكتور مونتالياني، رئيس اتحاد أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) وكالة «رويترز» أنه يدعم خطط زيادة عدد منتخبات البطولة، لكنه قال إن توزيع عدد المقاعد الإضافية يجب أن يظل مثل النسبة الحالية.
وأكد كارلو تافيكيو وفرناندو غوميز رئيسا الاتحادين الإيطالي والبرتغالي على التوالي في المؤتمر أنهما يدعمان الاقتراح.
وقال غوميز: «ندعم فكرة زيادة عدد الفرق في انتظار التفاصيل ونظام البطولة بالطبع».
لكن أي تغيير على شكل كأس العالم من المستبعد أن يتم حتى نهائيات 2026.
وكانت المرة الأخيرة التي زاد فيها عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم في نهائيات 1998 من 24 إلى 32 منتخباً.
ويناقش مجلس «الفيفا» الذي يتألف من أعضاء بالاتحادات القارية زيادة عدد المنتخبات المشاركة في المونديال الشهر المقبل.
وأعرب إنفانتينو أيضاً عن أمله بأن تستخدم تقنية الإعادة التلفزيونية للمرة الأولى في كأس العالم 2018 في روسيا بعد الاستعانة بها في كأس العالم للأندية في اليابان.
وقال السويسري إن الاختبارات التي جرت في اليابان كانت «في الاتجاه الصحيح»، وأضاف: «رغم أنها تحتاج إلى بعض التحسينات، كانت الاختبارات إيجابية جداً جداً».