كباش بين ماكرون وترامب على الأولمبياد


شدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس على استعداد باريس لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2024 التي تتنافس عليها مع لوس أنجلس الأميركية، وذلك في أعقاب عرض المدينتين لملف الترشيح أمام اللجنة الأولمبية الدولية في سويسرا.

وقال ماكرون للصحافيين في لوزان: "أتيت إلى هنا لدعم الفريق والقول إلى أي حد الألعاب مهمة لبلادنا. فرنسا مستعدة، وهي تنتظر الألعاب"، مضيفاً: "ثمة إرادة بالأمل والتقدم، وهذه الألعاب ستساهم في ذلك. خسرنا سباق الترشح ثلاث مرات، ولا نريد خسارة رابعة".
وقدم مسؤولو ملفي ترشيح المدينتين أمس عرضاً أمام أعضاء اللجنة الأولمبية المجتمعين في لوزان، قبل أسابيع من اجتماع الجمعية العمومية للجنة في عاصمة البيرو ليما في أيلول المقبل، والذي سيتم خلاله اختيار المدينة المضيفة لدورة الألعاب المقبلة.
من جانبه، أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أنه "يعمل بقوة" من أجل فوز لوس أنجلس بحق استضافة دورة الألعاب الأولمبية عام 2024.
وكتب ترامب على "تويتر" في يوم عرض لوس أنجلس ملفها: "نعمل بشكل جاد من أجل جلب الأولمبياد للولايات المتحدة الأميركية... ترقب".

لا سباق فورمولا 1 في سيلفرستون بعد 2019؟

أفاد مالكو حلبة سيلفرستون في بيان أمس بأنهم قرروا تفعيل بند فسخ عقد الاستمرار في استضافة سباق جائزة بريطانيا الكبرى ضمن برنامج بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1 بعد عام 2019، إلا إذا تم التوصل إلى اتفاق جديد.
وقال جون غرانت رئيس النادي البريطاني لسائقي السباقات: "اتخذنا القرار لأنه ليس من المناسب لنا من الناحية المالية استضافة سباق جائزة بريطانيا في ظل البنود الحالية في العقد". وأضاف: "تحمّلنا خسائر بقيمة 2.8 مليون جنيه استرليني (3.60 ملايين دولار) في 2015، و4.8 ملايين في 2016 ونتوقع أن نخسر مبلغاً مشابهاً هذا العام".

راموس ورونالدو لن يكونا في الولايات المتحدة

أعلن ريال مدريد الإسباني عبر موقعه الرسمي على شبكة "الإنترنت" عن قائمة اللاعبين المغادرين إلى جولة الولايات المتحدة والتي خلت من اسمي القائد سيرجيو راموس والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.
وسيخوض الملكي في جولته مباراة ودية ضد نجوم الدوري الأميركي للمحترفين، ومن ثم سيعود إلى إسبانيا للتحضير لمواجهة مانشستر يونايتد الإنكليزي في مباراة الكأس السوبر الأوروبية.

ميسي وسواريز يعودان إلى إسبانيا

اختتم نجما برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز، عطلتهما الصيفية وعادا إلى إسبانيا للانضمام إلى معسكر الفريق الإعدادي للموسم المقبل بقيادة المدرب الجديد إرنستو فالفيردي.
واغتنم ميسي أيام العطلة بأفضل شكل بعدما قضى "شهر العسل" مع زوجته أنطونيلا روكوتزو في جزيرة أنتيغوا وباربودا الكاريبية، بعدما أقاما حفل زفافهما نهاية الشهر الماضي، فضلاً عن التوصل الى اتفاق لتجديد عقده مع "البلاوغرانا" حتى عام 2021.