كرّم نادي الجزيرة أبطاله في حفل إفطار أقامه في نادي الغولف غروب الأربعاء، وحضره المنسق العام لقطاع الرياضة في تيار المستقبل حسام زبيبو والأمين العام للجنة الأولمبية العميد حسان رستم وعضو اللجنة الأولمبية مازن رمضان ونائب رئيس اللجنة الأولمبية السابق مليح عليوان ورئيس نادي الجزيرة طارق العرب، إضافة إلى أهالي السباحين والسباحات وإعلاميين.


وتحدث خلال الإفطار أمين صندوق النادي نسيب صعب، فرحّب بضيوف نادي الجزيرة، وتطرق إلى جملة صعوبات يواجهها ناديه منذ الأزل، لكنه أكد عزم الإدارة على مواصلة تحمل الأمانة وإبعاد اللاعبين عن أي عقبات تواجه درب تألقهم وانتصاراتهم التي تشرّف لبنان في المحافل الخارجية.
ووجه صعب الشكر لأهالي السباحين، الذين يشكلون عنصر مساندة مهم لأبنائهم وللإدارة، كاشفاً أن هذا العام كان الأصعب على نادي الجزيرة، لكن بارقة أمل لاحت في الأفق من خلال الوعد الذي قطعه آل العرب مشكورين بعدم التخلي عن نادي الجزيرة، على رغم كل الصعوبات والعوائق.
ولفت صعب إلى أن اللعبة شهدت هذا العام خلط أوراق بعد تجمع عدد من الأندية وتكتلها في مواجهة الجزيرة، لكن أملنا كبير بإمكانات سباحينا القادرين على مواجهة التحديات.
وأبدى عتبه على بعض الأندية التي مدّ لها الجزيرة يد العون والمساعدة، لكنها خيّبت الأمل بعدما تعلمت من الجزيرة ضرب السهام، لكنها وجهت إليه أول الضربات بعدما اشتد ساعدها.
وتحدث الأمين العام للنادي عادل يموت، فشكر أيضاً الأهالي والسباحين، مشيداً ببروز عدد كبير من الناشئين هذا العام، فضلاً عن السباحين الذين يخوضون استحقاقات في الخارج. وأكد جاهزية الجزيرة للاستحقاقات المقبلة، بفضل مثابرة سبّاحيه وحرص المدربين على الوصول معهم إلى درب التألق والبطولات.
وشكر يموت الجهاز الفني المؤلف من المدربين مصطفى بغدادي وشانتال عاصي ومازن فتح الله ومدرب اللياقة محمد تميم والمعالج طارق غربال.