للمرة الاولى، بلغ الكرواتي مارين سيليتش المصنف سادساً نهائي بطولة ويمبلدون الانكليزية لكرة المضرب، بفوزه على الاميركي سام كويري الثامن والعشرين 6-7 و6-4 و7-6 و7-5.


وبات سيليتش (28 عاماً) ثاني كرواتي يبلغ نهائي ويمبلدون بعد مدربه السابق غوران ايفانيسيفيتش الذي توج بطلاً في 2001. من جهته، كان كويري (29 عاماً) أول أميركي يخوض نصف نهائي إحدى البطولات الكبرى منذ أندي روديك الذي بلغ المباراة النهائية عام 2009 في ويمبلدون بالذات.
وبعج انتهاء المباراة، قال سيليتش: «انه أمر لا يصدق. لقد لعبت فعلاً بشكل جيد منذ بداية البطولة. أشعر بايجابية في الملعب، وهو أمر مهم جداً. مشاعري تساعدني قليلاً».
وسيلتقي سيليتش، بطل فلاشينغ ميدوز الاميركية 2014، في المباراة النهائية الاحد مع السويسري روجيه فيديرر الخامس الذي تغلب على التشيكي توماس برديتش الخامس عشر 7-6 و7-6 و6-4.
وبهذا التأهل يكون فيديرر قد بلغ النهائي رقم 29 له في مسيرته في البطولات الاربع الكبرى حيث حصد 18 لقباً.