تنطلق اليوم في مدينة العين الإماراتية تصفيات كأس آسيا لفئة دون الـ 23 سنة المقررة في الصين العام المقبل، حيث يلعب منتخب لبنان في المجموعة الرابعة إلى جانب أوزبكستان والنيبال والإمارات.


يخوض منتخبنا مباراته الأولى مع أوزبكستان الليلة الساعة 21.15، على أن يلعب الاثنين مع الإمارات، والأربعاء مع النيبال (في نفس التوقيت).
ويشارك في التصفيات 40 منتخباً، وزّعت على 10 مجموعات تضمّ كل منها 4 منتخبات.
ويتأهل للنهائيات صاحب المركز الأول في كل مجموعة وأفضل خمسة منتخبات تحصل على المركز الثاني ومنتخب الصين صاحب الأرض.
مدرّب منتخب لبنان الصربي ميليتش كورسيتش (مساعد مدرب المنتخب الأول المونتينغري ميودراغ رادولوفيتش) أوضح في المؤتمر الصحافي العام للمدرّبين الذي عقد أمس أنه على رغم فترة الإعداد القصيرة وعدم خوض عدد من عناصره مباريات في الدوري، «نأمل تقديم المناسب في هذه التصفيات، ولا سيما أن بلوغ الأهداف المرجوة يتطلّب الصبر والعمل الطويل، ويصب في رفد المنتخب الأول بوجوه جديدة واعدة».
بدوره، كشف مدرّب أوزباكستان رافشان قاديروف أن فريقه يستعد منذ 6 أشهر، وخاض نحو 20 مباراة محلية وخارجية، ويعدّ رديف المنتخب الأول، و«هذه فرصة مواتية ليثبت لاعبونا جاهزيتهم ويجنوا ثمار ما زرعوه».
وعقد أمس الاجتماع الإداري – الفني للمنتخبات المشاركة، وأداره المراقب السعودي سلمان النمشان. واستعرضت خلاله الإجراءات المتخذة والبنود التنظيمية.
وسيرتدي منتخب لبنان خلال مبارياته الثلاث الزي الأحمر كاملاً (حارس المرمى الأخضر كاملاً). ويقود اللقاء مع أوزبكستان طاقم حكام بقيادة الياباني تاكوتو أوكابي، ويراقبها الهندي سوارات تهاتي.
ووصل المنتخب اللبناني إلى العين ظهر الأربعاء قادماً من الرياض حيث خاض مباراتين وديتين أمام نظيره السعودي، انتهتا بالتعادل السلبي، وأجريتا خلف أبواب موصدة بطلب من الجهاز الفني لـ «الأخضر».
وأجرى منتخبنا تدريبين ليلاً، علماً أن الحرارة في العين تفوق الـ 42 درجة مئوية.
يذكر أن مباريات التصفيات الآسيوية ستنقل مباشرة على الهواء عبر ثلاث قنوات إماراتية هي «دبي الرياضية»، «أبو ظبي الرياضية»، و«الشارقة الرياضية».