أكد مدرب أرسنال الفرنسي أرسين فينغر عدم تواصل باريس سان جيرمان معه لضمّ مهاجمه التشيلياني أليكسيس سانشيز الى صفوفه.

وكانت التقارير الصحافية قد أشارت الى احتمال انتقال سانشيز الى النادي الفرنسي مقابل 80 مليون جنيه استرليني، الا ان فينغر قال: «مرّ وقت طويل لم أتحدث خلاله الى الرئيس القطري لباريس سان جيرمان ناصر الخليفي.

وكان فينغر قد توقّع سابقاً أن يحترم سانشيز قراره عدم الرحيل عن أرسنال، علماً بأنه رفض تمديد عقده الممتد حتى حزيران 2018.
ورداً على سؤال عمّا إذا كان يتوقع ان يتواصل معه الخليفي، قال: «كلا، أعتقد انه إذا تابعتم الصحف الفرنسية، فهم يسعون لضم كيليان مبابي من موناكو لإنهاء انتقالاتهم الصيفية».
من جهة أخرى، أشارت تقارير صحافية الى أن يوفنتوس الإيطالي دخل على خط ضم لاعب ليفربول البرازيلي كوتينيو. وذكرت صحيفة «ذا صن» الانكليزية أن ليفربول اتفق مع يوفنتوس ايضاً على بيعه الألماني إيمري كان بمبلغ 27 مليون جنيه إسترليني، ليكون ثاني الراحلين خلال الأسبوع الجاري، بعد كوتينيو القريب للغاية من برشلونة الإسباني مقابل 90 مليون إسترليني.
وكان مدرب الـ»ريدز» الألماني يورغن كلوب قد أكد في وقت سابق استمرار مواطنه في الفريق بقوله: «تحدثت مع كان، أثق بأنّه ملتزم بعقده مع ليفربول ولن يرحل عن الفريق، لكننا تلقينا عروضاً لأجله».
بدوره، رأى مدرب تشلسي الإيطالي أنطونيو كونتي أن فريقه يحتاج الى لاعب في خط الوسط. وقال كونتي: «كنت أفكر في البداية في منح الفرنسي تيموي باكايوكو فرصة للتأقلم مع الدوري الإنكليزي، لكن بعد رحيل الصربي نيمانيا ماتيتش إلى مانشستر يونايتد، نحن بحاجة إلى خدماته سريعاً». وتابع: «نحاول تسريع عملية تعافي باكايوكو من الإصابة ليكون جاهزاً في أقرب وقت، كذلك نرغب في التعاقد مع متوسط ميدان جديد، لأننا حالياً نملك 3 لاعبين فقط، وهذا لا يكفي». وأشارت تقارير إلى أن كونتي يحاول التعاقد مع أليكس تشامبرلين من أرسنال، وقد قدّم عرضاً بقيمة 25 مليون جنيه إسترليني للتعاقد معه.
أيضاً، أعلن فنربخشه التركي توصله الى اتفاق مبدئي مع فياريال الاسباني لضم مهاجمه روبرتو سولدادو.
كذلك انتقل صانع ألعاب مونبلييه الجزائري رياض بودبوز الى ريال بيتيس الإسباني مقابل 7 ملايين يورو. وكان بودبوز مرتبطاً مع مونبلييه بعقد حتى 2019 بعدما انضم اليه في 2015 من مواطنه باستيا.