شهدت بورصة الانتقالات في الدوري الأميركي الشمالي للمحترفين في كرة السلة نشاطاً أمس، والبداية من مواصلة لاعب الارتكاز الإسباني مارك غاسول مشواره مع ممفيس غريزليس الذي وصل الموسم المنصرم الى الدور الثاني من «بلاي أوف» المنطقة الغربية، وذلك بعدما وافق على توقيع عقد جديد يمتد لخمسة أعوام إضافية، مقابل 110 ملايين دولار، بحسب ما كشفت وسائل الإعلام المحلية.


وذكرت شبكتا «إي أس بي أن» و»سي بي أس سبورتس» بأن العقد الجديد يسمح لغاسول بالرحيل عن ممفيس في العام الخامس منه.
وستصبح الصفقة رسمية اليوم عندما يفتح باب التوقيع بالنسبة للاعبين المحررين من عقودهم مع فرقهم، علماً بأن رابطة الدوري فتحت باب المفاوضات بين اللاعبين والفرق اعتباراً من الأربعاء الماضي.
ولم يطرح غاسول (30 عاماً) قبل التوصل إلى الاتفاق إمكان الرحيل إلى فريق آخر وترك ممفيس الذي جاء به إلى الدوري الأميركي قبل سبعة أعوام وجعله من أفضل لاعبي الارتكاز، وخصوصاً الموسم المنصرم حيث سجل ما معدله 17,4 نقطة مع 7,8 متابعات و3,8 تمريرات حاسمة في المباراة الواحدة.
من جهته أيضاً، تلقى سان أنطونيو سبرز نبأً سعيداً بعدما أكد نجمه الأرجنتيني المخضرم مانو جينوبيلي أنه سيدافع عن ألوانه في الموسم المقبل.
وأعلن جينوبيلي، البالغ من العمر 37 عاماً والذي ساهم في قيادة سان أنطونيو إلى الفوز بلقب الدوري أربع مرات؛ آخرها عام 2014، أنه سيخوض موسمه الرابع عشر في الدوري الأميركي مع فريق المدرب غريغ بوبوفيتش الذي عزز صفوفه أيضاً بضم ديفيد وست الذي أصبح حراً بعد انتهاء عقده مع إنديانا بايسرز، حيث لعب في المواسم الأربعة الأخيرة بعدما دافع عن ألوان نيو أورليانز هورنتس لثمانية مواسم.
كما ضم سان أنطونيو لاعباً مهماً آخر هو لاعب الارتكاز لاماركوس ألدريدج الذي كشف في حسابه على موقع «تويتر» أنه سينضم إلى سبرز بعد تسعة مواسم مع بورتلاند ترايل بلايزرز.
من جهته، عزز كليفلاند كافالييرز، وصيف البطل، صفوفه بلاعبه السابق مو وليامس الذي وافق على صفقة عودته الى الفريق وتجديد الشراكة مع «الملك» ليبرون جيمس الذي لعب إلى جانبه من 2009 حتى 2011.
ويأتي انتقال وليامس إلى كليفلاند بعدما قدّم موسماً جيداً مع مينيسوتا تمبروولفز ثم تشارلوت هورنتس بتسجيله ما معدله 14,2 نقطة مع 6,2 تمريرات حاسمة في المباراة الواحدة.