أطلقت جمعية بيروت ماراثون، في حفل حاشد أمس، سباق بلوم بيروت ماراثون الذي سيقام يوم الأحد 12 تشرين الثاني المقبل، وذلك في فندق لانكستر بلازا.

وعبّر وزير الشباب والرياضة محمد فنيش في كلمته عن أسمى آيات التقدير لدور جمعية بيروت ماراثون على صعيد تنظيم هذه النشاطات ونجاحاتها المحققة، معتبراً أن النجاح ليس سهلاً لكنه ليس مستحيلاً إذا توافرت الإرادة والإدارة وكذلك الإمكانات، وهكذا كانت قصة نجاح الجمعية.

أمّا رئيس اللجنة الأولمبية جان همّام فرأى في كلمته أن "بيروت ماراثون" تظاهرة رياضية وشعبية تشارك فيها شرائح المجتمع من كل الأعمار والأطياف تحت راية العلم اللبناني بطريقة مذهلة، بحيث يطوف لبنان الرياضي في أرجاء العاصمة يزرع الفرح والبسمة ويركض من أجل السلام والمحبة.
وتحدثت رئيسة الجمعية عن السنوات الـ 15 الماضية، فوجّهت السلام إلى كل من كانوا جزءاً من الجمعية وإلى أول من تحمّسوا لتنظيم أول حدث ماراثوني عام 2003 وإلى العدد الإجمالي للعدّائين في كل السباقات الماضية والذين بلغ عددهم 393000 وإلى 155 جمعية خيرية شريكة مع الجمعية، وهو ما يساعدها على تحقيق جزء من أهدافها وإلى 104 جنسيات مختلفة آمنوا برسالتنا وأضافت "15 سنة من الالتزام وتكريس الذات، 15 سنة من التحدّي والمثابرة ومن الجهد والإيمان، 15 سنة ترافقنا سوية لنحقق شعاراً التزمناه".
وجرى خلال الحفل إضاءة مجسّم الشعار: "سلام - محبة - ركض" من قبل الضيوف الرسميين، مع الإشارة إلى أنه كان قد عرض خلال الحفل الفيلم الدعائي للسباق الذي سيبث على قناة LBC الناقل الرسمي للسباق إلى جانب شاشات التلفزة اللبنانية الأخرى وفيلم وثائقي اختصر بالصورة والصوت السنوات الـ 15 وآخر تحت عنوان "مبروك" لشهادات من شخصيات وفاعليات حول تجربة الجمعية الناجحة، إضافة إلى فيلم عن معلومات حول مسار السباق لهذا العام والذي يتّسم بأنه الأسرع.