أحرز السائق اللبناني روجيه فغالي وملاحه جوزيف مطر على سكودا فابيا ار 5 لقب رالي لبنان الدولي الـ 40 الذي نظمه النادي اللبناني للسيارات والسياحة برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون. واحتل اللبناني جيلبير بنوت وملاحه الفرنسي مكسيم فيلمو على سيارة من الطراز عينه المركز الثاني وليصعد إلى منصة تتويج رالي لبنان للمرة الثالثة في مسيرته، ورودولف أسمر وزياد شهاب على ميتسوبيشي لانسر إيفو 10 المركز الثالث والأوّل بين سيارات المجموعة "ن".


بلغت المسافة الإجمالية للرالي، الذي شاركت فيه 32 سيارة اجتازت منها 18 خط النهاية من دون مشاكل، 672.75 كلم منها 206.30 كلم مراحل خاصة للسرعة وعددها 11. وبذلك، أحرز روجيه فغالي لقبه الثالث عشر (رقم قياسي) في رالي لبنان الذي يصفه النقاد بـ"نجمة" راليات بطولة الشرق الأوسط على كل الأصعدة. كما أضاف إلى سجله اللقب الـ 13 في البطولة المحلية للراليات بعدما حافظ على صدارة الترتيب العام للسائقين.
وبعدما تصدر القطري ناصر صالح العطية وملاحه الفرنسي ماتيو بوميل على فورد فييستا ار 5 الترتيب بعد المرحلة الاستعراضية، خطف روجيه فغالي وملاحه جوزيف مطر الترتيب العام منذ المرحلة الثانية الخاصة للسرعة عندما تساوى بالتوقيت الإجمالي مع شقيقه عبدو (10،38،1 د.) قبل أن يتصدر "دادو" مع نهاية المرحلة الثالثة بفارق 3،2 ثوانٍ عن شقيقه الأكبر روجيه، الّذي استعاد زمام الأمور وصدارة الترتيب العام حتى انتهاء الرالي.
وفي تفاصيل اليوم الثالث والأخير، حافظ فغالي وملاحه على الصدارة وغاب عبدو فغالي وملاحه مارك حداد عن خط الانطلاق. وأيقن روجيه فغالي أنه بات على قاب قوسين أو أدنى من إحراز اللقب، فاتّبع استراتيجية التروي في مراحل الأحد، وخاصة مع تأخر القطري ناصر العطية السبت والذي تابع مشاركته في الرالي وفق نظام الـ"الرالي 2" الذي يبقيه في المنافسات، من دون أن يبقيه في دائرة الصراع على لقب رالي لبنان لينافس على لقب بطولة الشرق الأوسط الساعي للفوز به للمرة الـ 13 في مسيرته، بانتظار نهاية رالي شيراز إيران، بعد تبدّد حلم إحراز لقب الرالي الوحيد الذي لا يزال عصيّاً عليه، أي رالي لبنان. ففي المرحلة الثامنة، سجل العطية أسرع وقت ليرد فغالي في المرحلة التاسعة، مسجلاً أفضل وقت، ليعود العطية بأسرع وقت في العاشرة والحادية عشرة مع تحليق فغالي في الصدارة بفارق ست دقائق عن وصيفه جيلبير بنّوت، في وقت كان فيه العطية يحتل المركز السادس في الترتيب العام النهائي.
وحلّ رابعاً الشاب باتريك نجيم مع ملاحه شربل كنعان (سيتروين دي أس 3 آر سي 3) ليحتل صدارة سيارات الدفع الأمامي، محرزاً لقب بطولة لبنان للراليات للدفع الأمامي بعد لقب تسلق الهضبة في "دوبليه" للعام الثاني على التوالي.
وعلى صعيد بطولة الشرق الأوسط للراليات، حسم السائق الكويتي مشاري الظفيري لقب سيارات المجموعة "ن" أو الـ"أم إي آر سي 2" للمرة الثالثة في مسيرته بعدما وصل إلى المركز الـ 13 في الترتيب العام.
وأحرز روجيه فغالي مع ملاحه جوزيف مطر كأس المركز الأول وكأس "أولينز" لأفضل قفزة المقدمة من جورج معوض (وصلت قفزة روجيه إلى 24 متراً)، وكأس فئة الـ"آر سي 2". ونال رودولف أسمر مع ملاحه زياد شهاب كأس فئة الـ"آر سي 2/ ن 4" وكأس سيارات المجموعة "ن" في الشرق الأوسط. ونال باتريك نجيم مع ملاحه شربل كنعان كأس فئة الـ"أر سي3 ". كما حصل باتريك على كأس السائق الناشئ وكأس المركز الأوّل للسائقين الناشئين في الشرق الأوسط وكأس المركز الأوّل لسيارات الدفع الأمامي في الشرق الأوسط. كمال نال ملاحه شربل كنعان كأس الملاحين لسيارات الدفع الأمامي للشرق الأوسط.
وحصل ماتياس نجيم مع ملاحه بودي أبي نادر على كأس الـ"آر سي4 "، وأبي نادر كأس الملاح الناشئ.
ونال القطري ناصر صالح العطية مع ملاحه الفرنسي ماتيو بوميل كأس أفضل فريق أجنبي. وهنري مسعد مع ملاحه مارك رييس كأس فئة الـ"آر سي 5"، ونبيل عبد الحق وملاحه سامر صفير كأس التصنيف.