هدف ماندزوكيتش الأحلى


تُوّج مهاجم يوفنتوس الإيطالي الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، بجائزة أفضل هدف للموسم، وذلك عبر تصويت المشجعين على الموقع الإلكتروني للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا). وكان هدف ماندزوكيتش الذي سجله في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد الإسباني، بالضربة المقصية الجانبية، حيث أدرك من خلاله التعادل 1-1 بالمباراة، التي أقيمت في كارديف وانتهت بفوز الملكي 4-1 ليحصل على لقبه الـ12.

وحصل هدف ماندزوكيتش على 26% من الأصوات، متخطياً بنقطة مئوية واحدة هدف لاعب فنربخشة التركي السنغالي موسى سو أمام مانشستر يونايتد الإنكليزي في «يوروبا ليغ».
كما حصل هدف لاعب ريال مدريد البرازيلي كاسيميرو أمام نابولي في دوري الأبطال على 20% من الأصوات في الترتيب الثالث.

بوتين سيعلم الجودو لرئيس وزراء المجر!

ذكرت وكالة «ريا نوفوستي» الروسية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وعد رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان بتعليمه رياضة الجودو. وشارك بوتين بحفل افتتاح بطولة العالم للجودو في العاصمة المجرية بودابست، وقال: «شكراً للدعوة، إنها بالطبع ليست كرة قدم، ولكنها رياضة جيدة أيضاً»، ملمحاً إلى كأس العالم 2018 التي ستستضيفها روسيا، فأجاب رئيس الوزراء المجري: «أنا أحاول أن أتعلم الجودو»، فردّ عليه بوتين: «سأعلمك مبادئ اللعبة». وبعدها قال أوربان إن المجر أصدرت كتاباً خاصاً عن الجودو، فردّ عليه بوتين بأنه أحد المؤلفين المشاركين لهذا الكتاب.

حادثة دورتموند إلى الواجهة مجدداً

وجَّه مدّعون 28 اتهاماً بالشروع في القتل لرجل مشتبه بتورطه في تفجير ثلاث قنابل استهدفت حافلة فريق بوروسيا دورتموند الألماني في نيسان الماضي، بحسب ما أكد مكتب الادعاء في مدينة دورتموند.
وكان الفريق في طريقه لملعبه لملاقاة موناكو الفرنسي ضمن دوري أبطال أوروبا في 11 نيسان عندما وقعت الانفجارات، ما أدى إلى إصابة المدافع الإسباني مارك بارترا وتأجيل المباراة ليوم واحد.
واشترى المشتبه به (28 عاماً) عقود خيار في يوم الهجوم تتيح له بيع أسهم بوروسيا دورتموند بسعر محدد سلفاً، حيث كان المشتبه فيه يأمل أن يدفع الهجوم أسهم النادي للهبوط، ما يجعله يحقق أرباحاً.

تثبيت خسارة بوليفيا أمام البيرو وتشيلي

ثبّتت محكمة التحكيم الرياضي (كاس) قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، حيث رفضت الاستئناف باعتبار بوليفيا خاسرة مباراتين ضمن تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى كأس العالم في كرة القدم 2018، ما يفقدها أي أمل في بلوغ المونديال الذي تستضيفه روسيا السنة المقبلة. وأكدت المحكمة بذلك قرار لجنة الاستئناف في «الفيفا» التي كانت قد رفضت طلب الاتحاد البوليفي إلغاء العقوبة التي فرضتها اللجنة التأديبية لدى الاتحاد الدولي، لإشراك بوليفيا لاعباً غير مؤهل لذلك.
وبموجب تثبيت العقوبة، تعتبر بوليفيا خاسرة بنتيجة 0-3 في مباراتيها أمام البيرو (فازت بوليفيا 2-0) وتشيلي (انتهت بالتعادل السلبي 0-0) ضمن التصفيات في أيلول 2016.