واصل السويسري روجيه فيديرر المصنف ثالثاً، بحثه عن لقب سادس في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة في كرة المضرب، حيث بلغ ربع النهائي ليلاقي الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الذي حرمه لقب آخر البطولات الأربع الكبرى عام 2009.

وبلغ اللاعبان الدور ربع النهائي بفوز فيديرر على الألماني فيليب كولشرايبر 6-4 و6-2 و7-5، وتفوُّق الأرجنتيني على النمسوي دومينيك تييم 1-6 و2-6 و6-1 و7-6 و6-4 في مباراة ماراتونية خاضها وهو مريض.
وقال فيديرر بعد فوزه الثاني عشر على كولشرايبر في 12 مباراة، إن دل بوترو كان أفضل في نهائي 2009 «في المجموعة الخامسة» فقط، مضيفاً: «بطبيعة الحال، كان جيداً بما يكفي ليهزمني في ذاك اليوم».
وتابع قائلاً: «أشعر بأنني تركت تلك المباراة مع الكثير من الندم. شعرت ربما بأنها من المباريات التي أرغب في خوضها مجدداً».

وسعى فيديرر إلى التقليل من شأن الطابع الثأري لربع النهائي مع دل بوترو، قائلاً: «أنا سعيد بالدرجة الأولى لملاقاته مجدداً، لأننا على علاقة جيدة خارج الملعب ونحب لعب أحدنا ضد الآخر».
أما دل بوترو، فبلغ ربع النهائي بعد لقاء ماراتوني مع تييم الذي تقدم بمجموعتين نظيفتين، قبل أن يقلب الأرجنتيني الأمور لمصلحته، على رغم إعياء المرض.
وقال دل بوترو، حامل لقب كبير وحيد، هو في الولايات المتحدة 2009: «في منتصف المجموعة الثانية فكرت في الانسحاب».
وأضاف: «لم أكن قادراً على التنفس، لم أكن قادراً على التحرك، دومينيك كان يهيمن بشكل صريح على المباراة»، متابعاً: «إلا أنني شعرت بدعم الجمهور، وهذا ما حملني حتى نهاية المجموعة الثانية».
وحذا الإسباني رافايل نادال المصنف أول حذو فيديرر، وبلغ ربع النهائي بفوزه على الأوكراني ألكسندر دولغوبولوف 6-2 و6-4 و6-1.
ولم يجد نادال صعوبة تذكر في تحقيق فوزه السابع على دولغوبولوف من أصل تسع مواجهات ضد المصنف 64 عالمياً، وضمان مقعده في ربع النهائي للمرة الأولى منذ عام 2013 حين توج بلقبه الثاني في «فلاشينغ ميدوز» بعد ذلك الذي أحرزه في 2010، بفوزه في النهائي على الصربي نوفاك ديوكوفيتش.
ويلتقي نادال في ربع النهائي الروسي الشاب أندري روبليف (19 عاماً) الذي حقق الإنجاز ووصل إلى ربع النهائي للمرة الأولى في البطولات الكبرى بفوزه على البلجيكي دافيد غوفان التاسع 7-5 و7-6 و6-3.
ولدى السيدات، تأهلت التشيكية كارولينا بليسكوفا إلى ربع النهائي بفوزها على الأميركية جنيفر برايدي 6-1 و6-0.
واحتاجت بليسكوفا إلى 46 دقيقة فقط لتتخلص من عقبة برايدي المصنفة 91 عالمياً في أول مواجهة بينهما، وتبلغ الدور ربع النهائي الثالث لها في بطولات «الغراند سلام» هذا الموسم بعد أن انتهى مشوارها عند هذا الدور في أوستراليا ووصلت إلى نصف النهائي في «رولان غاروس» الفرنسية.
وتغلبت الأميركية ماديسون كيز على الأوكرانية إيلينا سفيتولينا الرابعة 7-6 و1-6 و6-4.
وتلتقي كيز في ربع النهائي مع الإستونية كايا كانيبي المتأهلة من التصفيات.