واصلت الولايات المتحدة معاناتها في تصفيات الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) المؤهلة إلى مونديال 2018 لكرة القدم في روسيا بعدما أفلتت من الخسارة أمام مضيفتها هندوراس بتعادلها 1-1، في الجولة الثامنة.

وجنّب بوبي وود منتخب بلاده الهزيمة بتسجيله هدف التعادل (85) بعدما تقدمت هندوراس عبر روميل كيوتو (27).

وعلى رغم النتيجة، لا يزال لاعبو المدرب بروس أرينا يمسكون بمصيرهم خلال استضافتهم لبنما في الجولة التاسعة، قبل أن يلعبوا في ضيافة ترينيداد وتوباغو في الجولة الأخيرة، وفوزهم بالمباراتين يؤهلهم إلى النهائيات من دون خوض الملحق ضد المتأهل من الملحق الآسيوي بين سوريا وأوستراليا.
وأسف أرينا لحصول منتخبه على نقطة واحدة، لكنه أشاد في الوقت نفسه باللاعبين، وقال: "إنها نقطة رائعة للمنتخب، وأنا فخور حقاً باللاعبين. لم نأت إلى هنا للحصول على نقطة، لكننا تأخرنا بهدف وحاولنا أن نعود، واستعاد المنتخب الثقة بالنفس".
وأكد "لم يغلق في وجهنا باب التأهل إلى روسيا، لكنّ هناك عملاً ما يجب علينا القيام به. إننا محظوظون لأننا بعد خسارتنا أمام كوستاريكا الجمعة الماضية، تجنبنا هزيمة ثانية متتالية".
وأصبحت بنما ثالثة بفوزها الكبير على ضيفتها ترينيداد وتوباغو 3-0، سجلها غابريال توريس (39) وكارليل ميتشل (57 خطأ في مرماه) وأبدييل أرويو (85).
وحافظ منتخب كوستاريكا على رباطة جأشه بعدما أهدى مدافعه كريستيان غامبوا هدف التقدم للمكسيك بتسجيله خطأ في مرماه (42)، وأدرك التعادل بواسطة ماركو يورينا قبل سبع دقائق من النهاية.
وفرّطت كوستاريكا بفرصة ضمان التأهل قبل جولتين من نهاية التصفيات، إذ كان الفوز سيرفع رصيدها إلى 17 نقطة، بفارق سبع نقاط عن بنما وثماني نقاط عن الولايات المتحدة.
وتتصدر المكسيك الترتيب بـ 18 نقطة بفارق 3 نقاط أمام كوستاريكا، بينما رفعت بنما رصيدها الى 10 نقاط وتقدمت بفارق نقطة واحدة على كل من الولايات المتحدة وهندوراس، وتوقف رصيد ترينيداد الأخيرة عند 3 نقاط.