خسر فريق الهومنتمن فرصة الدفاع عن لقبه في المباراة النهائية لدورة الراحل حسام الدين الحريري، بسقوطه امام شيركاسي الاوكراني، الذي سيواجه النادي الرياضي على اللقب الليلة (20:30) في مباراة ثأرية، بعد فوز الاخير في المباراة الثانية للدور نصف النهائي على فريق بيروت في الدورة المقامة على ملعبه بقاعة صائب سلام في المنارة.


وشهدت مباراة الرياضي وبيروت اضاءة على حملة "قول لأ للإدمان" التي اطلقها اتحاد جمعيات العائلات البيروتية، وتهدف الحملة الى التوعية من مخاطر الادمان على كل ما يسبب انحرافاً للأجيال الواعدة.
وبالعودة الى مباراتي نصف النهائي، وفي المباراة الاولى، جرّد شيركاسي فريق الهومنتمن من اللقب الذي حققه العام الماضي، بفوزه عليه في مباراة مثيرة بفارق نقطة واحدة (78 – 77)، الارباع حاجزاً مقعده في المباراة النهائية.
وفي المجريات، لم يتمكن اي من الفريقين من فرض افضليته على الاخر طوال الشوط الاول من المباراة، حيث كان الفارق سلة واحدة بنهاية الربع الاول (20 – 18) لصالح الهومنتمن ونقطة واحدة بنهاية الشوط (37 – 36) للفريق البرتقالي ايضاً الذي كان طبعه لاعبه صامويل طومسون بأسلوبه الهجومي حيث نجح بتسجيل 13 نقطة، فيكا كان ايفان تكاشنك الافضل في الفريق الاوكراني الذي يعتمد على القوة البدنية كسائر الفرق الاوربية، كما برز منه جانب شتانماير مارينوف.
مارينوف حاول صنع الفارق الى جانب ديمترو ليبوفتسيف مطلع الربع الثالث ونجح بثلاثيتين لكن الهومنتمن رد عبر هايك قيوكجيان ومايكل فرايزر ليحل التعادل بنهاية الجزء (57 – 57)، وتبقى الامور مفتوحة على كل الاحتمالات في الربع الاخير، حتى عندما تقدم الهومنتمن 4 نقاط قبل 20 ثانية على النهاية لم يستسلم شيركاسي وقلص الفارق الى نقطة قبل 13 ثانية وبعد "تايم اوت" من جو مجاعص مدرب الهومنتمن ارتكب لاعبه الاميركي والتر هودج "تيرن اوفر" فارتدت الهجمة أوكرانية مع سلة منحت شيركاسي التقدم (78 – 77) لتبقى 6 ثوان لم تنجح خلالها محاولة صامويل طومسون حيث ارتدت كرته من اطار السلة معلنة نهاية المباراة وسط فرحة كبيرة للاعبي شيركاسي وللجمهور الاوكراني من الجالية في لبنان والذي حضر بأعداد جيدة.
شتانماير مارينوف سجل 23 نقطة لشيركاسي بينها 5 ثلاثيات مع 8 متابعات، واضاف الكسندر كوبتس 14 نقطة وديمترو ليبوفتسيف 13 نقطة، ومن الهومنتمن سجل طومسون 25 نقطة وأضاف مايكل فرايزر 19 نقطة و14 متابعة، ووالتر هودج 13 نقطة.
وفي المباراة الثانية للدور نصف النهائي، فاز الرياضي على بيروت (82 – 79) فتأهل الى نهائي الدورة، فيما خرج فريق بيروت بعدما قدم صورة مميزة في ظهوره الاول.
بيروت بدأ المباراة جيداً بقيادة باسل بوجي وتقدم (10 – 4)، مع دفاع رجل لرجل من المدرب باتريك سابا لكن الرياضي عاد بخبرته تدريجياً ونجح مع دفاع المنطقة الذي اعتدمه المدرب احمد الفران بإيقاف محاولات بيروت والقيام بهجمات مرتدة لينتهي الربع الاول لصالح ابناء المنارة (18 – 16)، لكن فريق بيروت اثبت انه آتٍ الى عالم الكبار من دون خوف منهم، عندما نجح في البقاء مقارعاً ابطال لبنان في الربع الثاني وأنهى الشوط الأول متقدماً (37 – 34).
مرة جديدة عاد الرياضي التقدم في منتصف الربع الثالث (50 – 43) فطلب سابا "تايم اوت" وعلى الرغم من محاولات بيروت للعودة الا ان الفريق الاصفر تمسك بتفوقه بنهاية الجزء (60 – 51)، وتمكن من الافلات من الفريق الواعد في الربع الاخير ليحكم قبضته على الفوز الصعب (82 – 79) بنهاية المباراة.
وائل عرقجي سجل 22 نقطة واضاف كوينسي دوبي 19 نقطة وكل من امير سعود وكريس دانيالز وجان عبد النور 11 نقطة، ومن فريق بيروت سجل فيتوتاس سولسكيس 20 نقطة واضاف كريس كراوفورد 18 نقطة ووكيانو بوست 12 نقطة وروني فهد 11 نقطة وباسل بوجي 10 نقاط.