نوير يلقاكم في العام المقبل


لن يتمكن مشجعو بايرن ميونيخ الألماني من رؤية نجم حراسة فريقهم ومنتخب ألمانيا، القائد مانويل نوير، حتى مطلع العام الجديد، ذلك أنه سيغيب عن الملاعب حتى كانون الثاني المقبل، بعد خضوعه لجراحة أخرى إثر تعرضه لكسر جديد في مشط قدمه اليسرى.

وكان الحارس البالغ من العمر 31 عاماً قد عاد إلى الملاعب في نهاية آب الماضي بعد كسر في القدم نفسها في نيسان الماضي خلال مباراة إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد الإسباني.
وسيعوض نوير في هذه الفترة الحارس البديل زفن أولريتش، فيما يلعب دور البديل الجديد اليافع كريستيان فرويختل (17 عاماً).
من جهته أيضاً، خضع الفرنسي عثمان ديمبيلي لاعب برشلونة الإسباني لجراحة ناجحة في فخذه في فنلندا، بحسب ما أعلن النادي الكاتالوني، مؤكداً أنه سيغيب عن الملاعب حتى مطلع 2018.
كذلك أعلن غريم برشلونة، ريال مدريد، أن مدافعه الفرنسي ثيو هرنانديز يعاني من «خلع في كتفه اليمنى» تعرض له خلال المباراة ضد ريال سوسييداد في «الليغا» الأحد دون أن يحدد فترة غياب اللاعب الشاب.

وفاة حكم خلال اختبارات اللياقة

توقف قلب الحكم الغيني إتيان فرح كامانو عن العمل خلال اختبارات اللياقة، بحسب ما ذكر مصدر رسمي غيني.
وأوضح المصدر أن كامانو سقط على الأرض بعد أن قام بعشر لفات حول الملعب، فأجريت له الإسعافات الأولية ولم يستطع الأطباء إنعاشه لينقل على وجه السرعة في سيارة إسعاف إلى أحد المستشفيات المحلية، لكنه فارق الحياة.

إنفانتينو مصرّ على تقنية الفيديو

أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جياني إنفانتينو، في باريس، تمسّكه بتقنية التحكيم بالفيديو، مشيراً إلى أن نتائج الاختبارات التي أجريت حتى الآن «إيجابية جداً»، رغم بعض «العثرات الصغيرة».
وقال إنفانتينو في باريس على هامش تقديم مونديال 2019 للسيدات الذي سينظم في فرنسا: «عندما تقوم بشيء ما، يجب أن تواصل حتى النهاية»، مضيفاً: «نحن نقوم باختبارات، حتى لو كانت هناك أشياء صغيرة لتحسينها هنا وهناك، أعتقد أن النتيجة الإجمالية إيجابية جداً عندما يسمح الفيديو، في النهاية، للحكم بتصحيح الأخطاء».

عودة فالنتينو روسي

ذكرت الصحافة الإيطالية أن الدراج الإيطالي فالنتينو روسي، قام بأول تجربة على حلبة ميسانو شمال شرق إيطاليا، بعد أقل من ثلاثة أسابيع على إصابته بكسر مزدوج في قصبتي الساق.
وكان روسي، الفائز ببطولة العالم للدراجات النارية سبع مرات في فئة «موتو جي بي»، ضحية حادث أليم خلال التدريب بالقرب من مكان إقامته أواخر آب.
وذكرت صحيفة «لاغازيتا ديللو سبورت» أن الدراج الإيطالي ينوي المشاركة اعتباراً من الجمعة في التجارب الحرة لجائزة أراغون الكبرى، وهي المرحلة الثالثة عشرة (من 18 مرحلة) من بطولة العالم.

لفّ العالم على دراجته الهوائية

أنهى الدراج البريطاني مارك بومون في باريس جولة حول العالم على دراجة هوائية دامت 78 يوماً، محققاً رقماً قياسياً جديداً.
ونجح بومون (34 عاماً) بتحقيق رقم عالمي جديد بلغ 78 يوماً و14 ساعة و14 دقيقة، بحسب كتاب غينيس للأرقام القياسية.
وانطلق بومون من باريس في 2 تموز الماضي ووصل الاثنين إلى قوس النصر تحت الأمطار.
وكان الرقم القياسي السابق بحوزة النيوزيلندي أندرو نيكولسون منذ 2015، عندما قام بجولته لمدة 123 يوماً. وبومون نفسه أكمل الجولة سابقاً في 195 يوماً عام 2008.