انتقل اهتمام مانشستر يونايتد الإنكليزي بالتعاقد مع النجم الألماني باستيان شفاينشتايغر، لاعب وسط بايرن ميونيخ، إلى مرحلة أكثر جدية بعد أن قدّم النادي عرضاً لموسمين لقائد منتخب ألمانيا، بحسب ما ذكرت صحيفة «بيلد» الألمانية.

وأشار التقرير إلى أن اللاعب الذي أمضى 17 عاماً مع بايرن ميونيخ، سينال راتباً سنوياً بقيمة 10 ملايين يورو، وهو نفس ما يناله راهناً في الفريق البافاري.

وخاض «شفايني» 111 مباراة دولية مع منتخب بلاده المتوَّج بلقب مونديال 2014 و342 مباراة مع بايرن، ويبقى له سنة واحدة من عقده.
ويُتوقع أن يظهر اللاعب في تقديم الفريق للموسم المقبل اليوم قبل مشاركة بايرن في دورة رباعية في مونشنغلادباخ غداً.
ويعتبر شفاينشتايغر (30 عاماً) من اللاعبين المحببين لدى مدرب يونايتد، الهولندي لويس فان غال، الذي درّب بايرن بين 2009 و2011 وقاده إلى نهائي دوري أبطال أوروبا 2010.
وكان رئيس بايرن، كارل هاينتس - رومينيغيه، قد قال إنه تحدث مع شفاينشتايغر، وأقرّ بأن لاعب الوسط الدفاعي كشف عن شعوره «بالإطراء» من اهتمام يونايتد بضمه.
وفي إسبانيا، وقّع ريـال مدريد عقداً جديداً مع مدافعه الدولي البرازيلي مارسيلو يمتد حتى نهاية حزيران 2020.
من جهته، اقترب أتلتيكو مدريد من الحصول على خدمات البلجيكي يانيك فيريرا كاراسو لخمس سنوات ليخلف التركي أردا توران المنتقل إلى برشلونة.
وسيدفع «الروخيبلانكوس» بحسب مصادر مقربة من الملف 15 مليون يورو تُضاف إليها مكافآت مختلفة، منها نسبة 25 في المئة إذا قرر بيع اللاعب.
إلى ذلك، أعلن موناكو أنه أعار لاعب وسطه الكونغولي دلفين ندونغا إلى لوكوموتيف موسكو الروسي مع إمكانية شرائه نهائياً.
من جهة أخرى، عاد لاعب الوسط الفرنسي يوهان كاباي إلى الدوري الإنكليزي الممتاز بعدما قرر ترك مواطنه باريس سان جيرمان للدفاع عن ألوان كريستال بالاس في صفقة قدرت بالقياسية بالنسبة إلى النادي اللندني.
ووقّع كاباي (29 عاماً) عقداً لمدة ثلاثة أعوام سيعود بموجبه إلى الدوري الممتاز الذي لعب فيه من 2011 حتى 2014 بقميص نيوكاسل يونايتد قبل الانتقال في كانون الثاني 2014 إلى النادي الباريسي الذي توج معه بلقب الدوري وكأس الرابطة مرتين والكأس مرة واحدة.