تتصدر الفرق الإنكليزية السباق للحصول على توقيع الأوروغوياني إيدينسون كافاني الذي تعزز احتمال رحيله عن باريس سان جيرمان الفرنسي بعد خلافه الأخير مع زميله البرازيلي نيمار.

وذكرت صحيفة "ذا صن" الإنكليزية أن توقعات الجمهور تصبّ في مصلحة انضمام كافاني إلى تشلسي خلال كانون الثاني المقبل.
وأشارت الصحيفة إلى أن إفرتون ومانشستر سيتي سيكونان الأقرب بعد تشلسي للتعاقد مع اللاعب، إلا أن "البلوز" بحاجة إليه، خصوصاً بعد تخليه عن الإسباني دييغو كوستا لصالح أتلتيكو مدريد الإسباني.

لكن "ذا صن" أضافت أن كافاني قد يرفض الرحيل إلى ملعب "ستامفورد بريدج" مع تألق المهاجم الإسباني الآخر ألفارو موراتا الوافد حديثاً إلى "البلوز".
إنكليزياً أيضاً، وفي ظل ما يُحكى عن انتقال النجم الألماني مسعود أوزيل إلى مانشستر يونايتد في الصيف المقبل مجاناً بعد انتهاء عقده مع أرسنال ليلعب مجدداً تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي أشرف عليه سابقاً في ريال مدريد الإسباني، فإن مدرب "الغانرز" الفرنسي أرسين فينغر يريد في المقابل الاصطياد من ملعب "أولد ترافورد".
وذكرت صحيفة "ذا ديلي ستار" الإنكليزية أن أرسنال يرغب في ضم الفرنسي أنطوني مارسيال من يونايتد، مستغلاً معاناة اللاعب في الحصول على مركز أساسي في تشكيلة مورينيو.
وأضافت الصحيفة أن نجم أرسنال الآخر التشيلياني أليكسيس سانشيز يقترب من مغادرة ملعب "الإمارات"، وأن وجهته الأقرب هي مانشستر سيتي في الوقت الذي يحاول مورينيو خطفه.
وأكدت الصحيفة أن فينغر سيحاول تسهيل عملية انتقال الثنائي إلى "أولد ترافورد" مقابل حصوله على مارسيال.
وفي اسبانيا، وصل الدور الى المدافع الفرنسي رافايل فاران، في مسلسل تمديد ريال مدريد عقود لاعبيه، حيث سيجدد عقده حتى 30 حزيران 2022، وفقاً لما أعلنه النادي الملكي.
وكان عقد فاران (24 عاماً) الحالي مع الريال سينتهي في 30 حزيران 2020.
ومن المقرر أن يظهر المدافع الفرنسي، الذي انضم إلى صفوف الملكي في حزيران 2011 بمساعدة مدربه الحالي مواطنه زين الدين زيدان، خلال مؤتمر صحافي بمناسبة تجديد عقده، اليوم، في ملعب "سانتياغو برنابيو".