تصدّر النجم الألماني مسعود أوزيل، لاعب أرسنال الإنكليزي، غلاف صحيفة «ذا دايلي ميرور» أمس التي كشفت أنه أبلغ زملاءه بأنه سينتقل إلى مانشستر يونايتد.

وتردد اسم أوزيل في الآونة الأخيرة بالانتقال إلى ملعب «أولد ترافورد» لملاقاة مدربه السابق في ريال مدريد الإسباني، البرتغالي جوزيه مورينيو، حيث تجمع بين الاثنين علاقة وطيدة، ودائماً ما يشيد «السبيشال وان» بموهبة أوزيل.

ويأتي ذلك بعد تقارير في الأيام الأخيرة، ذكرت أن «الغانرز» سيبيع نجمه الألماني في الشتاء المقبل بسبب عدم اتفاق الجانبين على تمديد العقد، نظراً إلى المطالب المالية لأوزيل، وذلك حتى لا ينتقل مجاناً في صيف 2018 عند انتهاء عقده.
لكن تبقى معرفة إذا ما كان الفرنسي أرسين فينغر، مدرب أرسنال، سيوافق على انتقال أوزيل إلى مانشستر يونايتد الغريم الذي يشرف عليه «عدوه» مورينيو.
من جهة أخرى، أعلن بوروسيا دورتموند الألماني تمديد عقد حارسه السويسري رومان بوركي حتى عام 2021.
والتحق الحارس البالغ من العمر 26 عاماً بدورتموند في 2015، قادماً من فرايبورغ، ونجح في أن يصبح أساسياً في الفريق بدلاً من المخضرم رومان فايدنفيلر.
وعلى صعيد المدربين، ذكرت صحيفة «ذا تايمز» الإنكليزية أن ليستر سيتي مهتم بالتعاقد مع المدرب السابق لبايرن ميونيخ بطل ألمانيا، الإيطالي كارلو أنشيلوتي. ويقبع ليستر سيتي، بطل «البريميير ليغ» لموسم 2015- 2016، حالياً في أحد المراكز المؤدية إلى دوري الدرجة الأولى، حيث لم يحقق سوى فوز واحد فقط في المباريات الثماني الأخيرة، وهذا ما دفع الإدارة إلى إقالة المدرب كريغ شيكسبير.
ويأتي ذلك في وقت ذكرت فيه صحيفة «لاغازيتا ديللو سبورت» الإيطالية أن الاتحاد الكرواتي لكرة القدم يريد التعاقد مع أنشيلوتي.
وتنتظر المنتخب الكرواتي مباراة فاصلة أمام نظيره اليوناني لتحديد المتأهل لنهائيات كأس العالم 2018 الصيف المقبل في روسيا.
وذكرت الصحيفة أن أنشيلوتي تلقى عرضاً من الاتحاد الكرواتي من أجل تدريب المنتخب الأول في المونديال فقط قبل أن يعود إلى مسيرته الاعتيادية في تدريب الأندية.
ويخوض المنتخب الكرواتي مباراته أمام اليونان تحت قيادة زلاتكو داليتش، وفي حال تأهله إلى المونديال فقد يتسلم أنشيلوتي تدريبه.