بلغ هومنتمن اللبناني المباراة النهائية لبطولة الأندية العربية لكرة السلة الـ30 التي تستضيفها قاعة نادي سلا المغربي، وذلك بعد فوزه الكبير على المجمع البترولي الجزائري، بطل الجزائر في الاعوام الأربعة الأخيرة، بنتيجة 99-78 (الأرباع 38-17، 56-32، 73-53، و99-78)، في نصف النهائي.


وسيلاقي الفريق اللبناني في النهائي غداً، عند الساعة 21.00 بتوقيت بيروت، جمعية سلا الفائز على الجزيرة المصري 83-76، في نصف النهائي الآخر.
وتألق لاعب هومنتمن هايك غيوقجيان بتسجيله 14 نقطة في الربع الأول من اللقاء اضافة إلى 4 ثلاثيات، ليسهم في تقدم فريقه بفارق كبير (38-17)، بينما انتهى الربع الثاني لبنانياً، حيث ظل هومنتمن الافضل وأنهاه بفارق 24 نقطة (56-32).
ورغم تقليص المجمع البترولي الفارق الى 17 نقطة في الربع الثالث، عاد وصيف بطل لبنان ليوسّع الفارق الى 20 نقطة في نهاية هذا الربع (73-53)، قبل أن يفرض سيطرته مجدداً في الربع الاخير الذي برز فيه إسماعيل أحمد بنقاطه الـ11 المتتالية، في وقتٍ عمد فيه المدرب جو مجاعص الى إراحة لاعبيه الاساسيين لتوفير جهودهم للقاء الكبير.
محلياً، عقد رؤساء وممثلو أندية الدرجة الاولى للرجال اجتماعاً، اتخذوا بعده سلسلة قرارات مهمة، وهي ما يأتي:
1- تفاجأت النوادي برفع سعر بطاقة الدخول الى الملاعب من 5 آلاف ليرة الى 7 آلاف، علماً بأن الاندية كانت مجمعة في الاجتماع الذي عقد في بداية الموسم واتفقت فيه على تحديد حصة الاتحاد بألفي ليرة لبنانية وترك الحرية للنوادي في التصرف بسعر البطاقة.
2- الطلب من الاتحاد توضيح مهمات وصلاحيات المراقب اليوناني ستيليوس كولولاكيدس، والعمل على تطوير مستوى الحكام، وإطلاق مبدأ المحاسبة بالثواب والعقاب، وإطلاع النوادي على الاخطاء التحكيمية، والطلب من المحطة الناقلة تخصيص فقرة عن الامور الايجابية والسلبية من الأداء التحكيمي في المباريات.
3- إطلاع النوادي على قطع الحساب عن موسم 2016 – 2017 ومناقشته وتوزيع الحصص على النوادي في أقرب وقت، وإطلاع النوادي على عقود الرعاية مع الشركات والمؤسسات القائمة والتي انسحبت (علماً بأن هذا المال من مدخول المباريات وعائدات الرعاية حق حصري للنوادي ولا يحق للاتحاد التصرف بها).
4- توزيع النقل التلفزيوني للمباريات بالتساوي قدر الإمكان بين الفرق، وإطلاع النوادي على برنامج النقل المباشر في المرات المقبلة.
وضمن المرحلة الرابعة لبطولة لبنان، فاز الشانفيل على مضيفه التضامن الزوق 80-67 (الارباع 22-17، 38-39، 56-54، 80-67).
وكان فادي الخطيب أفضل مسجّلي الفائز بـ27 نقطة و8 تمريرات حاسمة، بينما سجل للخاسر الصربي فلادان فوكوسافلييفيتش «دابل دابل» قوامها 24 نقطة و16 متابعة، ولاعب الشانفيل السابق الاميركي باتريك رامبرت 23 نقطة.
كذلك حقق المتحد طرابلس فوزاً سهلاً على مضيفه المعهد الانطوني 94-58 (الأرباع 21-9، 42-27، 72-44، 94-58). وحقق الاميركي داريان تاونز «دابل دابل» بـ27 نقطة و12 متابعة، وأضاف جاد خليل 22 نقطة للفائز، بينما كان باتريك بو عبود أفضل مسجّلي الخاسر بـ19 نقطة.