استضافت حلبة مدينة باكو سائق فريق ريد بُل الأوسترالي دانيال ريكياردو في زيارة خاصة له للعاصمة الأذرية ليستذكر فوزه بأجمل سباقات بطولة العالم للفورمولا 1 لموسم 2017.

وبعد انتهاء موسم الفورمولا 1، قرر ريكياردو العودة إلى باكو لاسترجاع ذكريات فوزه الخامس في الفئة الملكة والوحيد في موسم 2017، والذي حققه الصيف الماضي، في وقت بدأت فيه حلبة باكو استعداداتها لاستضافة سباق الفورمولا 1 للمرة الثالثة بين 27 و29 نيسان المقبل.

وقدّمت حلبة مدينة باكو أجمل السباقات وأكثرها إثارة في موسم 2017 من بطولة العالم، وانتهى بفوز ريكياردو بسباق دراماتيكي منذ الانطلاقة وحتى عبور خط النهاية.
وكان في استقبال ريكياردو الرئيس التنفيذي لحلبة الشوارع الأكثر تحدياً في الروزنامة عارف رحيموف، وقد استهل الأوسترالي زيارته بلقاء مع عدد كبير من وسائل الإعلام المحلية والعالمية التي واكبت هذه الزيارة الفريدة.
وانتقل بعدها ريكياردو ليقوم بجولة حول الشوارع التي يتم إغلاقها لسباق الفورمولا 1 ومن ثم جال في أرجاء المدينة الأثرية في باكو، وتوجه لاحقاً إلى ملعب فريق "قره باغ" لكرة القدم، وهو أول فريق أذري يتأهل إلى نهائيات دوري أبطال أوروبا، وشارك معه في تمارينه تحضيراً لمواجهته مع روما الايطالي، والتقى مدرب الفريق قربانوف قربان.
وقدّم ريكياردو حذاءه للفريق، بينما بادله قربانوف بتقديم قميص الفريق عليه اسمه والرقم 3، الذي يحمله على سيارة الفورمولا 1.
وقال ريكياردو إنه مسرور جداً بالعودة إلى باكو بعد انتهاء الموسم وتذكر أفضل اللحظات في 2017، وشدد على أنه لم يخض يوماً سباقاً مثل جائزة أذربيجان الكبرى في باكو، الذي انطلق فيه من المركز العاشر وتراجع بعض المراكز في اللفات الأولى وبطريقة ما مع بعض التجاوزات الخطيرة انتهى الأمر به بالفوز بالسباق!
ويرى ريكياردو أن السباق كان خيالياً ولا شك في أنه كان الأفضل في موسم 2017، واعتبر أن الفوز به هو بمثابة حلم لأي سائق، وبالتالي عينه على تكرار هذا الفوز التاريخي في 2018.