يفتتح الجزيرة بطل الدوري الإماراتي وأوكلاند سيتي النيوزيلندي بطل أوقيانوسيا اليوم الساعة 19.00، كأس العالم للأندية لكرة القدم التي تحتضنها أبو ظبي حتى 16 الحالي.


وتشارك في البطولة 7 أندية هي، إضافة إلى الجزيرة ممثل الدولة المستضيفة، الأبطال القاريون على مستوى الأندية، وهم ريال مدريد (أوروبا)، وغريميو البرازيلي (أميركا الجنوبية)، والوداد البيضاوي المغربي (أفريقيا) وأوراوا ريد دايموندز الياباني (آسيا) وأوكلاند سيتي (أوقيانوسيا) وباتشوكا المكسيكي (الكونكاكاف).
وسيكون الجزيرة ثالث فريق إماراتي بعد الأهلي والوحدة يشارك في البطولة التي سبق للإمارات استضافتها عامي 2009 و2010، وهي ستنظم أيضاً نسخة 2018.
وخرج الأهلي مبكراً في 2009 بخسارته أمام أوكلاند سيتي نفسه 0-2، فيما فاز الوحدة في 2010 على هيكاري يونايتد من جزيرة بابوا غينيا الجديدة 3-0، قبل أن يسقط أمام سيونغنام الكوري الجنوبي 1-4 في ربع النهائي.
وحذّر أبرز لاعبي الجزيرة المهاجم الدولي علي مبخوت، عشية لقاء أوكلاند من التفكير بمواجهة ريال مدريد في نصف النهائي، ولا سيما أن أمام بطل الإمارات مباراتين قبل الوصول إلى تحقيق طموحه. وقال مبخوت: «بالتأكيد، طموح أي لاعب مواجهة ريال مدريد، فهو أحد أفضل فرق العالم حالياً، لكن من المبكر الحديث عن ذلك، وعلينا أولاً تخطي أوكلاند، وإذا نجحنا فسنفكر بلقاء بطل آسيا ثم ريال مدريد».
من جهته، فإن أوكلاند ليس غريباً عن البطولة التي يشارك فيها للمرة التاسعة (رقم قياسي)، منها سبعة على التوالي، وذلك لسيطرته المطلقة على دوري أبطال أوقيوناسيا الذي أحرزه تسع مرات، آخرها في أيار الماضي.
وهنا برنامج البطولة:
- مباراة الافتتاح (6 كانون الأول):
(1) الجزيرة (الإمارات) × أوكلاند سيتي (نيوزيلندا)
- ربع النهائي (9 كانون الأول):
(2) باتشاكا (المكسيك) × الوداد البيضاوي (المغرب)
(3) أوراوا ريد دايموندز (اليابان) × الفائز في المباراة (1)
- نصف النهائي (12 كانون الأول):
الفائز في المباراة (2) × غريميو (البرازيل)
13( كانون الأول):
ريال مدريد (إسبانيا) × الفائز في المباراة رقم 3
- النهائي: (16 كانون الأول):
الفائزان في نصف النهائي.