اتحاد كرة السلة عودٌ على بدء. جلسة جديدة يعقدها بعض أعضاء اللجنة الإدارية أمس بغياب الرئيس بيار كاخيا ونائبه رامي فواز وأمين الصندوق إيلي فرحات والمحاسب روجيه عشقوتي. هذه الجلسة كان كاخيا قد دعا إليها قبل أن يعود ويلغيها بسبب عقد جلسة غير قانونية برأيه يوم السبت بدعوة من نائبه ضومط كلاب للتصديق على مقررات جلسة الأربعاء الماضي التي دعا اليها عضو الاتحاد أكرم الحلبي وكان على جدول أعمالها 21 بنداً.


وقد علمت "الأخبار" أن كلّاب دعا للجلسة بعد كلام من راعي نادي بيبلوس نبيل حوّاط لكلّاب حول كيفية السماح للحلبي بالدعوة إلى جلسة، في حين أن كلّاب هو نائب الرئيس. لكن دعوة الأخير برأي رئيس الاتحاد أيضاً غير قانونية كون جلسة السبت تعتبر استثنائية، على اعتبار أن هناك دعوة منه لعقد جلسة يوم الاثنين الذي يليه. وبالتالي يجب ان تكون الجلسة الاستثنائية من بند واحد فقط وبدعوة من الرئيس أو سبعة أعضاء من الاتحاد.
جديد جلسة أمس كان حضور الأمين العام للاتحاد الآسيوي للعبة هاغوب خاتجيريان، الذي تبلّغ من الأعضاء أنه جرى إقرار دفع مبلغ 200 ألف دولار كدفعة أولى من المبلغ المستحق على لبنان للاتحاد الآسيوي، مقابل الاستضافة. وسيتم إصدار شيكات وإرسالها الى الرئيس كاخيا لتوقيعها مع أمين الصندوق كما ينص القانون. لكن كاخيا أشار لـ"الأخبار" الى أنه لن يوقّع الشيكات كون الجلسة غير قانوينة ولن يوافق على دفع أي قرش إلا بعد الاتفاق على دفع جميع الحقوق المادية لأطراف عدة لها أموال على اتحاد السلة في ما يتعلّق باستضافة كأس آسيا. وعلى ذمة كاخيا، فإن خاتجيريان أبلغ الأعضاء خلال الاجتماع أن الجلسة غير قانونية لعدم وجود الرئيس ودعوته لها. وأشار الى أن ما قيل عن وجود اتفاق بين خاتجيريان وأكرم الحلبي لدفع مبلغ 200 ألف دولار غير صحيح، وكل ما في الأمر أن الحلبي أبلغ خاتجيريان أن الاتحاد سيدفع مبلغ 200 ألف دولار كدفعة أولى من المبالغ المستحقة.
وأشار كاخيا الى أن ما حصل السبت غير قانوني، وخصوصاً في ما يتعلّق بسقوط عضوية نائبه رامي فواز بسبب عدم حضوره ست جلسات متتالية، معتبراً أن ما بني على باطل فهو باطل وأن فواز لم يحضر الجلسات لأنها غير قانونية ولم يدع إليها بالطرق القانونية. ولفت كاخيا الى أن إقالة فواز سابقة خطيرة انطلاقاً من عدم احترام التوازنات التي تحكم البلد وسيكون لها تداعيات.
في المقابل، يفنّد الحلبي كلام كاخيا معتبراً أن جلسة الأربعاء قانونية بحسب المادة 37 من النظام، وصحيح أنه هو من اقترح عقدها، لكن سبعة أعضاء أيدوا الطلب إضافة الى الأمين العام شربل رزق. وحول جدول الأعمال، أشار الى أنه يحق لكل عضو اقتراح بنود من خارج الجدول.
أما في ما يتعلّق بعدم وجود اتفاق مع خاتجيريان، فأشار الى أنه اجتمع مع الأخير وسأله ما إذا كان دفع مبلغ 200 ألف دولار يؤخّر الإيقاف عن لبنان، فأجابه الأمين العام للاتحاد الآسيوي طبعاً يؤخّر. "ألا يعدّ هذا اتفاقاً؟" يسأل الحلبي في كلامه مع "الأخبار".
وينفي عضو الاتحاد ما قاله كاخيا حول أن خاتجيريان يعتبر أن جلسة أمس غير قانونية، مشيراً الى أنه سأل خاتجيريان مرتين خلال الجلسة أمس ما إذا كان قد أتى لإبلاغ اللجنة الإدارية أن جلستهم غير قانونية، فأجاب خاتجيريان بالنفي. فبالنسبة إلى الحلبي لا يمكن أن يحضر خاتجيريان جلسة غير قانونية ويبقى فيها ساعتين.
وأكثر من ذلك، يقول الحلبي إن خاتجيريان كان يحاول الوصول الى حل المشكلة في الاتحاد، حيث أبلغ الأعضاء أن كاخيا يقول بأنه قادر على تأمين الأموال لسد العجز عبر رعاة. فكان هناك جواب من الحلبي وأيّده فيه أمين سر الاتحاد شربل رزق بأن يقوم كاخيا بتقديم شيك مصرفي بقيمة الدين الذي قدّره محاسب الاتحاد روجيه عشقوتي بمليون ومئة وخمسين ألف دولار حيث يتم سداد الديون، وحين يؤمن كاخيا الأموال يمكنه أن يأخذ مقابل ما دفعه. أما في حال تعذّر عليه ذلك، فحينها تعتبر الأموال التي دفعت هبة من كاخيا وليس ديناً له على الاتحاد.
اللجنة الإدارية استكملت جلستها أمس بعد انتهاء الاجتماع مع خاتجيريان والذي دام لساعتين، وقرر الأعضاء عقد جلسة مع ممثلي أندية الدرجة الأولى للبحث في موضوع اللاعبين الثلاثة الأجانب في البطولة.
من جهة أخرى، يختتم اليوم ذهاب بطولة لبنان مع إقامة المباراة الأخيرة من المرحلة التاسعة والتي ستجمع اللويزة مع ضيفه التضامن عند الساعة 20.30 على ملعب زوق مصبح.