لا تزال وجهة الألماني مسعود أوزيل لاعب أرسنال الإنكليزي غير محددة بين برشلونة الإسباني ومانشستر يونايتد الإنكليزي مع اقتراب سوق الانتقالات الشتوية.

لكن بحسب صحيفة "ذا دايلي مايل" الإنكليزية، فإن أوزيل سيفضّل الانتقال إلى المنافس المحلي يونايتد على "البرسا". ويأتي هذا على عكس ما تردد في الصحف الإسبانية في الآونة الأخيرة عن أن أوزيل ينتظر عرضاً من النادي الكاتالوني الذي يبحث عن بديل في حال فشله في التعاقد مع البرازيلي فيليبي كوتينيو من ليفربول.

وكانت تقارير إسبانية قد زعمت أخيراً أن وكيل أوزيل أعطى برشلونة مهلة أسبوعين للتحرك لضم النجم الألماني، كما أكد لهم أن اللاعب لم يتّفق مع أي ناد حتى الآن.
لكن وفقاً للصحيفة الإنكليزية، فإن أوزيل يفضّل لمّ الشمل مع جوزيه مورينيو في مانشستر يونايتد، حيث سبق أن عمل مع المدرب البرتغالي في ريال مدريد الإسباني.
وسينتهي العقد الحالي لأوزيل مع أرسنال، نهاية الموسم الجاري، وتعثّرت مفاوضات التجديد بين الطرفين بسبب رغبة اللاعب في الحصول على راتب أسبوعي يقدر بـ 300 ألف جنيه استرليني.
من جانبها، ذكرت صحيفة "ذا صن" الإنكليزية أن الفرنسي أرسين فينغر مدرب أرسنال سيقوم بمحاولة أخيرة للاحتفاظ بأوزيل.
كما يبدي إنتر ميلانو الإيطالي اهتماماً بضم جيرار ديولوفيو لاعب برشلونة المطلوب خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة في عدد من الأندية الإيطالية الاخرى مثل نابولي وميلان الذي لعب معه معاراً في الموسم الماضي حيث برز في صفوفه، الأمر الذي دفع "البرسا" الى استعادته. وذكرت صحيفة "توتو سبورت" الإيطالية أن ديولوفيو ينوي العودة مجدداً إلى الدوري الإيطالي في ظل ابتعاده عن المشاركة في التشكيلة الأساسية لـ"البرسا".
وأشارت الصحيفة إلى أن لوتشيانو سباليتي، مدرب "النيراتزوري"، أعطى موافقة مبدئية على ضم الشاب الإسباني في كانون الثاني من أجل تدعيم فريقه في صراع المنافسة على اللقب هذا الموسم.
وسيقدّم النادي الإيطالي عرضاً لبرشلونة في الأيام المقبلة، وهو ما قد يدفع إدارة "البلاوغرانا" إلى التفكير في الأمر بعدما أصبح اللاعب بعيداً عن المشاركة، حتى إن المدرب إرنستو فالفيردي لم يمنحه الفرصة في مباراة سبورتينغ لشبونة البرتغالي في دوري الأبطال، على الرغم من منحها للعديد من اللاعبين غير الأساسيين.