وقّع رئيس الجامعة الأنطونيّة الأب الدكتور ميشال جلخ، اتفاقيّة تعاون مع رئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم هاشم حيدر، خلال حفل أُقيم في «قاعة الأب أنطوان راجح» في حرم الجامعة في الحدت ــ بعبدا. تقدّم الحضور الأمين العام للجنة الأولمبية العميد المتقاعد حسان رستم، عضو اللجنة الأولمبية مازن رمضان، عميدة كلية العلوم الرياضية في الجامعة الأنطونية الدكتورة زينا مينا، نائب رئيس الاتحاد اللبناني الرياضي للجامعات نديم زين الدين، خبراء وأطباء ومعالجون فيزيائيون فرنسيون ولبنانيون، رجال الصحافة والإعلام وأساتذة وطلاب كلية العلوم الرياضية.


النشيد الوطني افتتاحاً، فكلمة ترحيبية من عرّيف الحفل مدير الديبلوم الأوروبي جورج عساف، تحدث فيها عن ماهية الحفل، وهي توقيع اتفاقية بين الجامعة الأنطونية واتحاد كرة القدم ضمن استراتيجية الجامعة لتطوير الرياضة اللبنانية. وأضاف أن الجامعة سعت ولا تزال إلى إعداد لاعبين محترفين ومربين ومهنيين متخصصين في مختلف الحقول الرياضية. ونوّه عساف بالعمل الدؤوب لاتحاد كرة القدم لتطوير اللعبة، شاكراً حيدر على كل ما قام به لكي يصبح المشروع واقعاً.
الكلمة الثانية لحيدر الذي قال: «الاتفاقية التي سنوقعها ستكون خطوة هامة نحو إعداد وتدريب الكادرات الرياضية والتنشئة العلمية. ففي اتحاد كرة القدم نطوّر قدرات الحكام والإداريين والمراقبين من خلال الدورات الآسيوية والدولية ونواكب التطور. نتمنى أن يستمر هذا التعاون مع الجامعة الأنطونية التي أشكرها على إيلائها الرياضة الأهمية الكبيرة».
الكلمة الأخيرة لمينا التي شددت على أهمية الاتفاقيات مع الاتحادات الرياضية اللبنانية للألعاب الجماعية والفردية. ثم وقّع الأب الدكتور جلخ وحيدر الاتفاقية، وأبرز بنودها قيام الاتحاد بإعداد دورات تدريبية في كرة القدم لطلاب الجامعة الأنطونية وبإقامة دورات تدريبية في كرة الصالات للطلاب وإقامة دورات لإعداد حكام ومراقبين، على أن تستضيف الجامعة المنتخبات الوطنية اللبنانية لإقامة معسكرات، وأن تجري اختبارات للاعبي المنتخب الوطني.
ويأتي التوقيع على هامش افتتاح مؤتمر علمي تنظمه كلية العلوم الرياضية في الجامعة الأنطونية حول مشاكل وعلاجات الرباط الصليبي لدى لاعبي كرة القدم، يشارك فيه خبراء وأطباء ومعالجون فيزيائيون فرنسيون ولبنانيون.