قرر أتلتيكو مدريد الإسباني عدم السكوت والتقدّم بشكوى ضد برشلونة للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بسبب سعي الأخير وراء لاعبه الفرنسي أنطوان غريزمان «بطريقة غير شرعية»، وذلك بحسب صحيفة «ذا إندبندنت» البريطانية.

وقال مدير أتلتيكو، غييرمو أمور، إن اعتراف رئيس النادي الكاتالوني، جوسيب ماريا بارتوميو «بالتواصل مع عائلة غريزمان» يرجح تواصل النادي الكاتالوني مع اللاعب من دون علم ناديه الحالي.

وكانت قد انتشرت شائعات عديدة في الآونة الأخير حول انتقال غريزمان إلى "البرسا" في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة أو خلال الصيف المقبل، في وقت أكد فيه أمور أن «علاقة النادي باللاعب الفرنسي جيدة»، مشيراً إلى أن انتشار الشائعات في عالم الكرة هو «أمر لا بد منه، لكن ذلك لا يعني أنها صحيحة".
وفي إنكلترا، انتقد الإيطالي أنطونيو كونتي، مدرب تشلسي، سعي مانشستر سيتي لضم الهولندي فيرجيل فان دايك مدافع ساوثمبتون والذي يسعى أيضاً "البلوز" إلى التعاقد معه، فضلاً عن مانشستر يونايتد وليفربول.
ونقلت صحيفة "ذا دايلي مايل" الإنكليزية عن كونتي قوله: "كل فريق يجب أن ينتبه جيداً، لأنه إذا قام مانشستر سيتي بشراء كل اللاعبين الجيدين فسيصبح من الصعب جداً منافسته، لا فقط في إنكلترا بل على الصعيد الأوروبي أيضاً".
وعلى صعيد المدربين، بدأ أرسنال الإنكليزي التفكير في المدرب الذي سيخلف الفرنسي أرسين فينغر عندما يقرر ترك النادي.
وبحسب صحيفة "ذا دايلي تيليغراف" الإنكليزية، فإن الإسباني ميكيل أرتيتا مرشح للمنصب، وخصوصاً أنه يخوض تجربة ناجحة كمساعد لجوسيب غوارديولا مع مانشستر سيتي. ولعب أرتيتا البالغ من العمر 35 عاماً في صفوف "الغانرز" بين عامي 2011 و2016.
وفي فرنسا، أثار المدير الرياضي لباريس سان جيرمان، أنتيرو هنريكي، الشكوك حول مستقبل المدرب الإسباني أوناي إيمري، بعدما أكد أنه سيواصل تولي قيادة الفريق الباريسي هذا الموسم، لكنه لم يوضح مدى فرص استمراره في الموسم المقبل أيضاً. وقال هنريكي عن المدرب الإسباني في مقابلة مع صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية، نُشرت أمس: "أوناي يعدّ واحداً من أفضل المدربين في العالم، وكما قال الرئيس في بداية الموسم، إننا على مستوى 200% معه، ليس لدينا أدنى شك حوله، وهو يحظى بكامل ثقتنا".