موتكو لم يعد رئيساً للجنة المنظمة للمونديال


قدّم نائب رئيس الحكومة الروسية فيتالي موتكو استقالته من رئاسة اللجنة المحلية المنظمة لكأس العالم لكرة القدم 2018 في روسيا. ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن موتكو قوله إن "(مدير اللجنة المنظمة أليكسي) سوروكين سيكون رئيساً" لها، مضيفاً: "سأركّز على عملي داخل الحكومة"، وذلك في أعقاب هذه الخطوة التي تأتي بعد يومين من تعليقه مهماته كرئيس للاتحاد الروسي لكرة القدم.

وكان موتكو الذي وجهت إليه أصابع الاتهام في تقرير المحقق الكندي ريتشارد ماكلارين وكشف وجود تنشط ممنهج في روسيا، قد أعلن الاثنين تعليق مهماته في رئاسة اتحاد الكرة لستة أشهر على الأكثر، للدفاع عن استبعاده عن الألعاب الأولمبية ورفع قضيته إلى محكمة التحكيم الرياضي.
إلا أنه أشار في حينه إلى أنه سيواصل مهماته في رئاسة اللجنة المنظمة، طالما يحظى بثقة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وفي تصريحاته أمس، قال موتكو: "لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعيّن القيام به، لكنني واثق تماماً بأن كل شيء سيكون جاهزاً في الوقت المناسب".

هيتسفيلد واثق بـ «المانشافت»

رأى المدرب الألماني الشهير أوتمار هيتسفيلد أن منتخب بلاده يمتلك القدرة على الدفاع عن لقبه في مونديال روسيا 2018.
وقال المدرب المعتزل لوكالة الأنباء الألمانية إن منتخب "الماكينات" لديه وفرة من النجوم الشبان أصحاب المواهب الذين يتمتعون بالنضج الكبير. وسبق لهيتسفيلد أن قاد كلاً من بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا. ولعب نوير دوراً بارزاً في فوز "المانشافت" بلقب كأس العالم 2014 في البرازيل، لكن هيتسفيلد لا يشعر بالقلق على "المانشافت" من احتمال غيابه عن مونديال روسيا إذا لم يتعاف من إصابته في الوقت المناسب. وقال هيتسفيلد: "هذا لن يُقلق يواكيم لوف، لدينا العديد من البدائل. نوير أفضل حارس مرمى في العالم، ولكن الحراس الآخرين مثل مارك أندري تير شتيغن متميزون أيضاً".

جيرو خارج الخدمة لحوالى 3 أسابيع

أعلن الفرنسي أرسين فينغر، مدرب أرسنال الإنكليزي لكرة القدم، أن مهاجمه ومواطنه أوليفييه جيرو سيغيب عن الملاعب حتى منتصف كانون الثاني لإصابته بتمزق في العضلة الخلفية. وكان جيرو قد تعرض للإصابة خلال فوز أرسنال على وست هام 1-0 في ربع نهائي مسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة في 19 كانون الأول الحالي، ومن المتوقع أن يعود لخوض المباراة ضد كريستال بالاس في 20 كانون الثاني. وكشف فينغر أن مدافعه الإسباني ناتشو مونريال ولاعب وسطه الويلزي آرون رامسي، سيغيبان عن المباريات المقبلة، إذ سيبتعد الأول نحو عشرة أيام، بينما يعود الثاني في النصف الأول من الشهر المقبل.

توريه يعود عن اعتزاله الدولي

تراجع يايا توريه لاعب وسط مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم عن قراره اعتزال اللعب دولياً، مبدياً رغبته في المساعدة على ظهور الجيل المقبل من لاعبي ساحل العاج.
واعتزل توريه (34 عاماً) في أيلول 2016 بعدما خاض أكثر من 100 مباراة دولية.
وقال توريه عبر صفحته في "تويتر": "أحب بلادي، وأنا متاح لكي يتم اختياري ضمن تشكيلة المنتخب الوطني. أريد مساعدة الجيل المقبل واستغلال كل خبراتي لكي يشعر مواطنو ساحل العاج كافة بالفخر".