أحدث ليفربول الإنكليزي مفاجأة عندما ضمّ المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك من ساوثمبتون مقابل 84 مليون يورو، ليصبح المدافع الأغلى في التاريخ، متفوّقاً على كايل ووكر مدافع مانشستر سيتي.


هذا المبلغ غير معتاد طبعاً بالنسبة إلى ليفربول الذي كان المصري محمد صلاح أغلى لاعب اشتراه الصيف الماضي من روما الإيطالي مقابل 50 مليون يورو، ما دفع مدربه الألماني يورغن كلوب، إلى التوجّه لجماهير الفريق ودعوتهم إلى عدم التفكير في السعر، بل التركيز على موهبة اللاعب.
وقال مدرب «الريدز» لصحيفة «ذا غارديان» إن على مشجعي ليفربول «نسيان المبلغ المدفوع» للحصول على خدمات الهولندي، مشيراً إلى أن على فان دايك التأقلم مع أسلوب لعب الفريق، ولكنه «على يقين بأن اللاعب سيتمكن من ذلك».
وفي إسبانيا، نفى برشلونة ما يُتداوَل بأنه عاد للاهتمام بضم الأرجنتيني أنخل دي ماريا من باريس سان جيرمان الفرنسي. وأكدت صحيفة «إل موندو ديبورتيفو» المقربة من النادي الكاتالوني أن مصادر في «البرسا» نفت هذه الأنباء بشدة، وقالت إنها «أخبار مزيفة، وهي صفقة باتت من الماضي».
وكانت أنباء قد أكدت عودة النادي الإسباني للتفاوض من أجل دي ماريا وتقديم عرض بقيمة 45 مليون يورو لضمه، وأن سان جيرمان سيوافق على الصفقة لتسوية وضعه بشأن اللعب المالي النظيف.
إسبانياً أيضاً، مدّد ريال بيتيس عقد لاعبه المخضرم خواكين حتى عام 2020 بحسب ما أعلن النادي الأندلسي.
وخاض اللاعب البالغ من العمر 36 عاماً 335 مباراة مع بيتيس في 10 سنوات لفترتين (بين 2000 و2006 ثم من 2015 وإلى الآن)، وهو سجل 3 أهداف في 17 مباراة هذا الموسم في «الليغا».
وعلى صعيد المدربين، عيّن أياكس أمستردام الهولندي إيريك تن هاغ مدرباً لفريقه خلفاً لمارسيل كايزر الذي أُقيل من منصبه. وسيُشرف مدرب أوتريخت السابق على أياكس حتى عام 2020.
من جهة أخرى، أعلن سوانسي سيتي الويلزي، صاحب المركز الأخير في الدوري الإنكليزي الممتاز تعاقده مع المدرب البرتغالي كارلوس كارفاليال حتى نهاية الموسم، وذلك خلفاً لبول كليمنت الذي أُقيل من منصبه الأربعاء الماضي.
وقال سوانسي في بيان إن «المدرب السابق لبشيكطاش وسبورتينغ لشبونة وشيفيلد ونسداي مُنح المنصب مؤقتاً حتى نهاية الموسم مع خيار التمديد له».