حسم الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد الإسباني، الجدل الذي أثير أخيراً حول احتمال إقالته، بتأكيده بعد تأهل فريقه إلى ربع نهائي كأس إسبانيا أنه مدد عقده مع النادي الملكي حتى 2020.

لكن «زيزو» يدرك أن الأمور يمكن أن تتعقد مع فريق بحجم ريال مدريد، وهذا ما أشار إليه بالقول إن تمديد العقد لا يعني أنه ضامن لمستقبله في «سانتياغو برنابيو»، وما يهمه الآن هو التركيز على الحاضر، مضيفاً: «أنا أستمتع بما أقوم به يومياً، لأن هذا هو واقع الأمور.

لا يمكنني توقع أني سأكون مدرباً بعد عامين أو ثلاثة أعوام، لأن الأمور لا تسير بهذه الطريقة. أعلم كيف تسير، لا شيء أكثر من ذلك، حتى هذا العقد لا يغيّر أي شيء».
وإذا كانت مدريد قد ضمنت بقاء زيدان، فإن برشلونة كانت على موعد مع تدعيم جديد لفريقها، إذ أعلن «البرسا» توصله إلى اتفاق لضمّ قلب الدفاع الكولومبي ييري مينا من بالميراس البرازيلي مقابل 11,8 مليون يورو. وارتبط عقد اللاعب الممتد حتى عام 2023 ببند جزائي قدره 100 مليون يورو، بحسب ما ذكر النادي الكاتالوني.
ويتمتع مينا (23 عاماً) الذي بدأ مسيرته في مركز خط الوسط، ببنية جسدية ضخمة (1,95م)، وهو دافع عن ألوان بالميراس منذ أيار 2016 بعد قدومه من سانتا فيه. وذكر برشلونة أن مينا «خاض 49 مباراة مع فريقه البرازيلي، مسجلاً 9 أهداف. وسجل 3 أهداف مع المنتخب الكولومبي في 9 مباريات منذ حزيران 2016».
وفي إنكلترا، دخل مانشستر يونايتد على نحو مفاجئ على خط صفقة نجم أرسنال التشيلياني أليكسيس سانشيز، بحسب موقع «سكاي سبورتس».
ويبدو يونايتد مستعداً لدفع 28 مليون يورو، وهو أكثر مما عرضه مانشستر سيتي بخمسة ملايين، ويتوقع أيضاً أن يعرض لاعب الوسط الأرميني هنريك مخيتاريان ضمن الصفقة.
إلى ذلك، أعلن أرسنال انتقال لاعبه الفرنسي فرانسيس كوكلان إلى فالنسيا الإسباني مقابل 13 مليون يورو.
في المقابل، حدد «الغانرز» موعداً مع بوردو الفرنسي للتفاوض بشأن الحصول على خدمات البرازيلي مالكوم.
وفي فرنسا، أكد البرازيلي تياغو سيلفا قائد باريس سان جيرمان رغبة زميله لاعب الوسط الأرجنتيني خافيير باستوري في الرحيل عن فريق العاصمة خلال فترة الانتقالات الشتوية. وقال سيلفا في تصريحات صحافية: «أعتقد أن باستوري أبلغ النادي رغبته في الرحيل، لكنهما لم يتوصلا إلى اتفاق».