عيّن الاتحاد اللبناني لكرة السلة المدرب الوطني باتريك سابا مدرباً لمنتخب لبنان الأول، ومروان خليل مدرباً مساعداً، خلال الجلسة التي عقدتها اللجنة الإدارية أمس. اختيار الثنائي سابا ــ خليل جاء لأسباب عدة، إذ كان التوجّه نحو التعاقد مع المدرب السلوفيني سلوبودان سوبوتيتش، وعُقد اجتماع معه أول من أمس بعد سلسلة من المفاوضات. لكن القيّمين على المنتخب، إلى جانب الاتحاد، صرفوا النظر عن سوبوتيتش لأسباب مادية بالدرجة الأولى.


فالمدرب السلوفيني طلب مبلغ 10 آلاف دولار شهرياً، وبعقد سنوي إضافة إلى شقة وسيارة، ما سيحمّل الاتحاد أعباءً مادية في ظل الأزمة المالية التي يمرّ بها. كذلك عاد سوبوتيتش وتراجع عن مبلغ العشرة آلاف دولار، طالباً من المسؤولين عن لجنة المنتخبات مراجعة وكيل أعماله. أضف إلى ذلك أن علاقة سوبوتيتش بالنادي الرياضي سيئة، وبالتالي من الممكن أن ينعكس ذلك على أجواء المنتخب، وخصوصاً لاعبي بطل لبنان فيه.
بناءً عليه، طلب رئيس لجنة المنتخبات أكرم الحلبي، من المدربين سابا وخليل تقديم رؤيتهما لتصفيات كأس العالم، إذ قدّم كل مدرب خطته، ووجد المسؤولون أن المدربين يكمّل أحدهما الآخر، وبالتالي كان القرار بتعيينهما، خصوصاً في ظل الإيجابية التي تعاطى بها المدربان على صعيد الراتب والعقد.
فالاتفاق معهما ينص على مراقبة الأداء على مراحل، أولها مباراتا سوريا والهند في شهر شباط المقبل، حيث ستكون نتائج المنتخب وأداؤه الحكم في ما إذا كان سيستمر المدربان حتى مباراة الأردن في حزيران. أما المرحلة الثانية، في حال تأهُّل لبنان، فسيكون لها حسابات مختلفة كلياً.
من جهة أخرى، فاز الرياضي على مضيفه اللويزة 92-72 (19-24، 46-43، 76-57، 92-72) ضمن المرحلة 15 من بطولة لبنان لكرة السلة. وكان أفضل مسجل من الرياضي كوينسي دوبي مع 22 نقطة، ومن اللويزة كريس دانييلز مع 17 نقطة.
ويلعب اليوم المتحد مع ضيفه الشانفيل في طرابلس الساعة 17.00، والتضامن مع ضيفه هومنتمن في التوقيت عينه على ملعب مجمع نهاد نوفل. وتختتم المرحلة غداً بلقاء الحكمة وضيفه بيبلوس على ملعب غزير عند الساعة 17.00.