تصدّر فريق النجمة ترتيب الدوري اللبناني لكرة القدم للمرة الأولى هذا الموسم، ولو مؤقتاً برصيد 34 نقطة، بعد فوزه الغالي على ضيفه التضامن صور 2 - 0 في افتتاح الأسبوع الخامس عشر من الدوري اللبناني. ووضع النجمة ضغطاً كبيراً على العهد المتصدر السابق برصيد 32 نقطة في مباراته الصعبة أمام طرابلس اليوم.


لقاء النجمة والتضامن لم يخضع للصقيع الذي لفّ الملعب، فكانت المباراة مشتعلة بأحداثها الدراماتيكية، ومحطاتها ومنعطفاتها الحاسمة. وكان «الحسنان» عنوان الفوز النجماوي، فإذا كان حسن معتوق قد سجّل هدفي النجمة، مؤكداً أنه لاعب من كوكب آخر، فإن الحارس عباس حسن كان له الفضل الرئيسي في الانتصار النجماوي. صحيح أن النجمة تقدّم مبكراً عبر معتوق في الشوط الأول، إلا أن حسن وقف سداً منيعاً أمام ثلاث محاولات صورية في مطلع الشوط الثاني، متصدياً للكرات بطريقة إعجازية سمحت لفريقه بالحفاظ على التقدم قبل أن يسجّل معتوق الهدف الثاني من مجهود رائع في الدقيقة 78، مانحاً فريقه نقاط الصدارة المؤقتة.
ولعلها مباراة العمر للحارس عباس حسن مع النجمة، فقدّم نسخة مماثلة لأدائه مع منتخب لبنان أمام إيران في تصفيات كأس العالم 2014 إذ صنع الفوز اللبناني حينها على ملعب المدينة الرياضية. ورغم الإنجاز النجماوي، إلا أن ما هو مقلق في الفريق، اعتماده على لاعب واحد هو معتوق بحضور من «النجم المساعد» نادر مطر. إذا تحرّك معتوق فاز النجمة، وإذا لم يتحرّك، فلا تبدو هناك حلول أخرى. وبقي الأداء الدفاعي للفريق، وتحديداً المقدوني جاسمين، نقطة الضعف الكبيرة في الفريق مع غياب قاسم الزين بداعي الإيقاف.
التضامن، من جهته، عاش تقلبات على صعيد الأداء، فهو غاب كلياً في الشوط الأول، ولم يسجّل أي فرصة تذكر قبل أن ينتفض في الشوط الثاني، لكنه اصطدم بإعجاز حارس النجمة عباس حسن. ولعل غياب الثلاثي يوسف عنبر وشادي سكاف بداعي الإيقاف، والمهاجم محمود سبليني لكونه معاراً من النجمة ولا يشارك أمام فريقه الأساسيأثّر بأداء التضامن. كذلك إن خيار إشراك المهاجم طارق العلي لم يكن ناجحاً، إذ كان الأخير عنصراً سلبياً في فريقه، ولم يفلح في تقديم أي لمحة.
وبدا تأثير غياب سكاف كبيراً، خصوصاً أن البديل كاظم عطية لم يكن موفقاً على الإطلاق، فهو سبّب الهدف الأول للنجمة حين أخطأ بكرة قطعها معتوق الذي تبادل الكرة مع النيجيري موسى كبيرو قبل أن يسجل الهدف في الدقيقة 27. كذلك خرج عطية مطروداً بالبطاقة الحمراء لضربه لاعب النجمة نادر مطر بمرفقه على وجهه في كرة مشتركة وبحركة غريبة غير مبررة جعلت فريقه يلعب من الدقيقة 80 منقوصاً.
وتستكمل المرحلة اليوم، فيلعب الصفاء مع ضيفه الإصلاح البرج الشمالي على ملعب بحمدون عند الساعة 14.15، والنبي شيت مع الإخاء الأهلي عاليه على ملعب العهد في التوقيت عينه، وطرابلس مع ضيفه العهد على ملعب المرداشية عند الساعة 16.00. وتختتم المرحلة غداً الأحد بلقاءَي الشباب العربي مع ضيفه السلام زغرتا عند الساعة 14.15، والأنصار مع الراسينغ على ملعب صيدا عند الساعة 16.00.