يبدو أن أرسنال الإنكليزي حسم صفقة ضم المهاجم الغابوني بيار- إيميريك أوباميانغ من بوروسيا دورتموند الألماني، في ظل ذكر تقارير بأن الناديين باتا على وشك التوصل إلى اتفاق نهائي.

وذكرت مجلة «كيكر» الألمانية أن أرسنال ودورتموند توصلا إلى اتفاق مبدئي بشأن انتقال أوباميانغ مقابل 78 مليون دولار.
ويشمل الاتفاق بشأن أوباميانغ انتقال مهاجم أرسنال الفرنسي أوليفييه جيرو إلى دورتموند حتى نهاية الموسم، لكن التباين لا يزال قائماً في ما إذا كان هذا الانتقال «جزءاً» من الصفقة نفسها، أو عبارة عن صفقة منفصلة.

وذكرت التقارير أيضاً أن جيرو غير راغب في الانتقال إلى الدوري الألماني، ويفضل البقاء في إنكلترا والالتحاق بالجار اللندني تشلسي.
من جهتها، أوردت صحيفة «غارديان» الإنكليزية أن أرسنال توصل إلى اتفاق مبدئي مع دورتموند بالقيمة المذكورة، التي ستجعل من أوباميانغ أغلى تعاقد في تاريخ نادي «المدفعجية» الذي يشرف عليه الفرنسي أرسين فينغر. وأوضحت أن العقد سيمتد لثلاثة مواسم ونصف موسم، ويتقاضى بموجبه الغابوني 180 ألف جنيه أسبوعياً.
إنكليزياً أيضاً، أكد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد، أنه لن يقف عائقاً في وجه النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش إذا أراد الرحيل عن الفريق الإنكليزي والانتقال إلى الدوري الأميركي.
وفي ظل تقارير صحافية عن احتمال انتقال السويدي المخضرم إلى نادي لوس أنجلس غالاكسي، قال مورينيو في مؤتمر صحافي أمس إن عقد زلاتان «ينتهي هذه السنة. أكرر، لم يقل لي شيئاً، لكن إذا، وأقول إذا كان هذا الأمر صحيحاً وأراد زلاتان أن يكون مستقبله في نادٍ آخر في دولة أخرى، فنحن هنا لكي نهيّئ الظروف لكي يحصل هذا الأمر وليس تعقيد حياته». وتابع: «لكن كل ما قاله لي زلاتان أخيراً بأنه يريد التعافي تماماً وأن يشعر بقدرته على مساعدة الفريق. هذا آخر ما سمعته منه».
كذلك، أعلن المدافع الدولي الفرنسي إيميريك لابورت أنه ترك ناديه أتلتيك بلباو الإسباني، في خطوة يرجَّح أن يليها انضمامه إلى مانشستر سيتي متصدر ترتيب الدوري الإنكليزي، بعد دفع قيمة بنده الجزائي البالغة 65 مليون يورو.
بدوره، أكد الإسباني أوناي ايمري، مدرب باريس سان جيرمان متصدر الدوري الفرنسي، أنه يريد بقاء لاعب الوسط الأرجنتيني خافيير باستوري في صفوف الفريق، وذلك عقب اهتمام إنتر ميلانو الإيطالي بضمّ اللاعب منذ أسابيع.