انطلق الدور الثاني من بطولة لبنان لكرة السلة بفوز كبير لهومنتمن على ضيفه الحكمة 94-79 ضمن المجموعة الأولى.

وكان افضل مسجل في المباراة لاعب هومنتمن مكرم بن رمضان برصيد 24 نقطة، وسام يونغ 21 نقطة ووالتر هودج 12 نقطة.
ومن الحكمة، كان عزيز عبدالمسيح الأفضل بـ15 نقطة، وأضاف آتير ماجوك وصباح خوري 14 نقطة، وروي داغر 13 نقطة.

من جهة أخرى، ترأس رئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة بيار كاخيا اجتماعاً أمس في مقر انطوان شويري حضره امين عام الاتحاد شربل رزق ورئيس لجنة المنتخبات الوطنية أكرم الحلبي والحكام الدوليون. وناقش الحاضرون كافة الأمور المتعلقة بالسلك التحكيمي وحرص الاتحاد على كرامة الحكام وسلامتهم حيث سبق للاتحاد أن اصدر بياناً بهذا الصدد منذ ايام عدة. وشرح كاخيا موقف الهيئة الادارية للاتحاد والذي يتلخص بتوفير الدعم المطلق والكامل للسلك التحكيمي اللبناني وشجب اي محاولة للاساءة الى كرامتهم من أي كان. كما نوّه كاخيا بالمستوى الرفيع للحكام اللبنانيين الذين يقودون المباريات في البطولات العربية والقارية والدولية وباتوا مثالاً للكفاءة والنزاهة والشفافية. كما شرح رزق والحلبي موقفهما الداعم للحكام مؤيدين موقف رئيس الاتحاد.
بدورهم، أعرب الحكام عن وجهة نظرهم مما حصل معهم في الآونة الأخيرة ومما تعرضوا لهم من مسّ بكرامتهم ومن تطاول على اعراضهم في عدد من المباريات ومن شكوك بقدراتهم وبنزاهتهم مما سبّب لهم الاستياء وجعلهم يتخذون القرار المرّ بالتوقف عن قيادة المباريات قبل تصحيح الوضع. وساد الاجتماع جو من الصراحة اللامحدودة حيث بدّد مسؤولو الاتحاد هواجس الحكام في اجواء ايجابية.
وسيطلع كاخيا ورزق والحلبي اعضاء الهيئة الادارية للاتحاد على اجواء اللقاء مع الحكام خلال الجلسة التي ستنعقد عند الساعة السادسة من مساء غدٍ الخميس والتي سيصدر عنها مقررات تمّت صياغة مسودة تحدد المعايير والأسس السليمة لحماية اللعبة وحكامها والتي من شأنها صون كرامة وهيبة الاتحاد والحكام الذين سيعودون الى قيادة المباريات كالمعتاد في ضوء الخطوات الايجابية والمبادرات الخيّرة التي حصلت في الآونة الاخيرة.